حملة جديدة ضد الخروج بثياب النوم في شانغهاي



اطلقت احدى لجان الاحياء في شانغهاي حملة ضد الخروج الى الشارع في ملابس النوم وهي عادة شائعة لدى سكان احدى اهم المراكز الاقتصادية في الصين.


حملة جديدة ضد الخروج بثياب النوم في شانغهاي
ويستمر الجدل حول الخروج الى الشارع بملابس النوم منذ فترة طويلة في شانغهاي لكنه لم يسمح حتى الآن بتغيير موقف بعض المواطنين الذين يفضلون راحتهم ويحتفظون بعادة موروثة من فترة مكوث الناس في مساكن جماعية حيث لم يتمتعوا باي مساحة خاصة.

وبدأت لجنة حي ريكسين في شمال شرق المدينة حملة توعية. وقال غوو كزيلين احد مسؤوليها "نقول للناس الا يخرجوا من منازلهم في ملابس النوم لان هذا السلوك غير حضاري على الاطلاق".

واعتبر غوو ان هؤلاء "يتسببون بتلوث بصري" ويشكلون مصدر احراج في مدينة تعتبر واجهة للعصرية الصينية.

ا ف ب
السبت 13 ديسمبر 2008