عيون المقالات

المقبول والمرفوض في علاقة مصر بقطر

23/01/2021 - محمد ابو الفضل

خيوط التنوير الرمادية

23/01/2021 - عبد الرحمن شلقم

التحدي الأعظم لبايدن: الصين

22/01/2021 - سوسن الأبطح

هُزم ترمب... هل انتصرت الترامبية؟

19/01/2021 - ممدوح المهيني

قهوة الظّلماوي

17/01/2021 - فهد عافت

كيف دخلت كل هذه الكتب بيتي؟

16/01/2021 - مايكل ديردا

خطاب نصرالله تحت المجهر

15/01/2021 - نزيه دياب

هل يحل البوط مشكلتنا

14/01/2021 - مشيل كيلو


عباس لحماس : اقبلوا المبادرة المصرية "من دون تردد"




دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت حركة حماس الى الموافقة "من دون تردد" على المبادرة المصرية لانهاء الحرب في غزة التي دخلت اسبوعها الثالث فيمبادرة.ا يبدأ وفد من الحركة في وقت لاحق السبت مباحثات مع المسؤولين المصريين سيطلب خلالها ايضاحات لبعض نقاط هذه المبادرة


ولم يتم بعد الكشف رسميا عن تفاصيل المبادرة المصرية التي جرى صياغتها بالتعاون الوثيق مع فرنسا والتي تتضمن ثلاث نقاط: الاولي وقف اطلاق النار بشكل مؤقت للسماح بنقل المساعدات الانسانية الى لسكان غزة والثانية اجراء مشاورات مع الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي من اجل الاتفاق على "الترتيبات والضمانات التي تكفل عدم تكرار التصعيد الراهن ومعالجة مسبباته بما يضمن تامين الحدود واعادة فتح المعابر ورفع الحصار" عن قطاع غزة.
كما تدعو المبادرة المصرية ثالثا الى استئناف الحوار بين الفصائل الفلسطينية من اجل مصالحة وطنية.
وقال عباس في مؤتمر صحفي بعد اجتماع مع الرئيس المصري حسني مبارك "المبادرة المصرية في اعتقادنا هي الالية التي ستنفذ قرار مجلس الامن وستضع الامور على الارض موضع التنفيذ من اجل وقف الاعتداء الاسرائيلي وكلنا نعول على هذه المبادرة".
واضاف "الاتصالات المصرية قائمة على قدم وساق ووصل وفد من حماس (الى القاهرة) ونرجو ان يتمكن من الوصول الى اتفاق بدون تردد. فالقضية لا تحتاج ابدا الى ان نتوقف لحظة واحدة عن الدخول في عملية التنفيذ مباشرة".
وتابع "الوقت لا يسمح بضياع الوقت" مضيفا ان "الهدف الاساسي كيف يمكن ان نوقف العدوان".
واعتبر الرئيس الفلسطيني ان حركة حماس لم تبد "تحفظات جذرية" على المبادرة المصرية واكد ان "مصر ستقوم بتذليل العقبات" التي تعترض تنفيذ المبادرة و"ان كانت هناك تحفظات" على مبادرتها فستنقلها الى الجانب الاسرائيلي.
واكد عباس انه اذا لم تقبل اسرائيل المبادرة "فهي التي تتحمل مسؤولية استمرار شلال الدم".

lazikani lazikani
الاحد 11 يناير 2009