لافروف : أسباب غياب المعارضة عن اجتماع “أستانة 3” غير مقنعة



موسكو -

انتقدت موسكو غياب المعارضة السورية عن اجتماع “أستانة 3″، مدعيةً أن الأسباب التي دفعتها لذلك “غير مقنعة”.


 وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في مؤتمر صحفي مع وزير خارجية الكونغو الديمقراطية جون كلود غاكوسو، اليوم، “نحن نبحث مع زملائنا في وزارة الدفاع الأخبار الأخيرة، وننطلق من أن الأسباب التي تناقلتها وسائل الإعلام على أنها عائق أمام مشاركة المعارضة المسلحة في أستانة غير مقنعة”. من جهته، اعتبر رئيس الوفد الروسي إلى أستانة ألكسندر لافرينتيف أن غياب المعارضة عن الاجتماع لا يصب في مصلحتها.
وأشار لافرينتيف إلى أن بلاده لم تتلقَ أي توضيحات بشأن عدم قدوم وفد المعارضة إلى أستانة، زاعماً أن “زيادة العنف ذريعة وهمية وعارية عن الصحة”.
وكانت المعارضة السورية قد أكدت، أمس، عدم مشاركتها في اجتماع “أستانة 3″، بسبب استمرار سياسة التهجير والهدن و”المصالحات” والقصف والمجازر، وعدم الإفراج عن المعتقلين في سجون الأسد، وعدم تغيير الروس من سياستهم في سورية.
واستضافت مدينة أستانة جولتين من المحادثات السورية، كانت الأولى في 6 شباط، والثانية في 14 شباط، وتم خلالهما الاتفاق على ترسيخ ومراقبة اتفاق وقف إطلاق النار في سورية، الذي دخل حيز التنفيذ في 30 كانون الأول 2016، والذي يقوم نظام الأسد وحلفاؤه بخرقه، إذ بلغت الخروقات التي ارتكبتها قوات الأسد والاحتلال الروسي حتى 28 شباط 507 خروقات، وذلك وفقاً للشبكة السورية لحقوق الإنسان.

وكالات - الهيئة السورية للإعلام
الثلاثاء 14 مارس 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات