ماكرون مستعد للقاء زعيمة معارضة بيلاروس سفيتلانا تيخانوفسكايا





باريس - أعلن المتحدث باسم الحكومة الفرنسية جابريل اتال اليوم الاثنين أن الرئيس الفرنسي إيمانيول ماكرون على استعداد للقاء زعيمة المعارضة البيلاروسية سفيتلانا تيخانوفسكايا إذا طلبت ذلك.

ومن المتوقع أن يزور ماكرون ليتوانيا ، حيث تعيش تيخانوفسكايا في المنفى حاليا، في وقت لاحق من اليوم في زيارة رسمية.

وقال اتال إن الوضع في بيلاروس" حيث تتمسك حكومة سلطوية ، لا تقبل بمنطقية الديمقراطية، بالسلطة " سوف يكون قضية رئيسية في مباحثات ماكرون مع مسؤولي ليتوانيا.


سفيتلانا تيخانوفسكايا
سفيتلانا تيخانوفسكايا
وفي وقت سابق هذا الاسبوع احتشدت مئات النساء وهن يهتفن "العار" في احتجاجات جديدة مطلع الأسبوع، من قبل أشخاص يقولون إن رئيس بيلاروس، الكسندر لوكاشينكو سرق انتخابات آب/أغسطس الماضي، حتى يتسنى له الفوز بولاية سادسة في المنصب.
وفيما تجمعت حشود في المسيرات الاحتجاجية التي يتم تنظيمها بشكل منظم الآن في مينسك، تتخذ ناقلات الشرطة بالفعل أماكنها في الشوارع. وهناك تقارير عن اعتقالات جديدة، تضاف إلى مئات الاعتقالات التي تم تنفيذها بالفعل خلال أسابيع من الاضطرابات في الجمهورية السوفيتية السابقة.
وذكرت جماعة "فياسنا" الحقوقية أنه تم احتجاز عشرة أشخاص من بينهم صحفيون.
وذكر متظاهرون أن الاحتجاجات التي ستنظم مطلع كل أسبوع ستكون "بروفة عامة احتفالية لتنصيب مناسب من قبل الشعب".
وأضافوا "دعونا نظهر من هو الرئيس الحقيقي".
وتم الإعلان بالفعل عن مظاهرة أخرى الأحد. ويطالب المتظاهرون بانتخابات جديدة، بدون لوكاشينكو في الاقتراع وإطلاق سراح جميع السجناء السياسيين والتحقيق في عنف الشرطة.
وكانت زعيمة المعارضة البيلاروسية سفيتلانا تيخانوفسكايا قد دعت  الجمعة مواطنيها إلى تنظيم احتجاجات جماهيرية مجددا ضد ما أسمته بالتنصيب السري فى وقت سابق من الأسبوع الحالى للرئيس المتنازع علي إعادة انتخابه ألكسندر لوكاشينكو .
ويزعم ممثلو المعارضة البيلاروسية أن تيخانوفسكايا ، التى احتلت المركز الثاني في الانتخابات الرئاسية التي جرت الشهر الماضي ، وفقًا للنائج الرسمية المثيرة للجدل ، كانت هى الفائزة بالرئاسة في الواقع ، وليس لوكاشينكو.
وأضافت تيخانوفسكايا ، وهي معلمة لغة سابقة تبلغ من العمر 38 عامًا "معًا يمكننا تحقيق هدفنا المتمثل في انتخابات جديدة ونزيهة ، ونتيجة لذلك ، تنصيب رسمي قانوني". 

د ب ا
الاثنين 28 سبتمبر 2020