مقتل أحد المعتقلين السابقين في جوانتانامو بغارة أمريكية في اليمن



واشنطن - قتل رجل كان من بين المعتقلين في سجن جوانتانامو العسكري الأمريكي في كوبا إثر غارة أمريكية في اليمن ضد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، حسبما أكد متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاجون) يوم الاثنين.


 
وقال المتحدث جيف ديفيس إن ياسر السلمي قتل في غارة نفذتها الولايات المتحدة. واحتجز السلمي في جوانتانامو خلال الفترة من 2002 حتى .2009

وتسببت الغارة أيضا في مقتل أسيد العدني، الذي وصف بأنه خبير متفجرات من التنظيم المنشق عن القاعدة وعمل أميرا في التنظيم.

وقال ديفيس إن ناشطا ثالثا في التنظيم وهو حارثة الوقري قتل كذلك في الغارة الأمريكية التي نفذت يوم الجمعة. وكان الوقري متحدثا باسم العدني.

وأوضح ديفيس أن الغارات التي تم شنها من يوم الأحد حتى الاثنين رفعت عدد الغارات التي استهدفت محافظة أبين خلال الليالي الخمس الماضية إلى 40 غارة.

كان تنظيم القاعدة في جزيرة العرب قد استفاد من المناطق غير الخاضعة للسلطة في اليمن ليخطط لهجماته الإرهابية ضد الولايات المتحدة وحلفائها، بحسب ديفيس. وستواصل الولايات المتحدة استهداف مسلحي التنظيم والمنشآت اليمنية للتصدي إلى مخططات التنظيم.

وأوضح ديفيس أن تلك الغارات قد تم التنسيق لها مع حكومة اليمن.

د ب ا
الاثنين 6 مارس 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan