مقتل 5 في قصف التحالف الدولي لمواقع الحشد الشعبي




بابل(العراق)-ذكرت مصادر أمنية عراقية اليوم الجمعة أن خمسة من قوات الجيش والشرطة الاتحادية قتلوا وأصيب 6آخرين جراء قصف طيران التحالف الدولي لمواقع للحشد الشعبي في قضاء جرف الصخر شمال غربي محافظة بابل/100كم جنوبي بغداد/.


وأبلغت المصادر وكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) إن " 3من قوات الجيش واثنين من قوات الشرطة الاتحادية قتلوا وأصيب 6 آخرين في حصيلة أولية جراء قصف قوات التحالف بعد منتصف الليلة الماضية لمواقع للحشد في منطقة جرف الصخر». وجاء قصف التحالف بعد هجمات صاروخية استهدفت قاعدة التاجي في بغداد اول امس الأربعاء. كما شنت الولايات المتحدة هجمات استهدفت قوات الحشد الشعبي ايضا ردا على الهجوم على قاعدة التاجي. الرئاسة العراقية تستنكر قصف طيران التحالف لمواقع عراقية هذا وقد استنكرت رئاسة الجمهورية في العراق اليوم الجمعة القصف الأجنبي الذي استهدف مواقع عديدة داخل الاراضي العراقية وأدى الى مقتل وجرح منتسبين في القوات الامنية العراقية ومدنيين . ووصفت الرئاسة العراقية القصف بانه "انتهاكاً للسيادة" وأكدت أن «معالجة الأوضاع الأمنية تأتي من خلال دعم الحكومة العراقية للقيام بواجباتها وتعزيز قدراتها وإرادتها لفرض القانون وحماية السيادة، ومنع تحول أراضيها إلى ساحة حرب بالوكالة". وأوضح البيان «إن الانتهاكات المستمرة التي تتعرض لها الدولة هي إضعاف ممنهج وخطير لقدراتها وهيبتها، بالتزامن مع مرحلة يواجه فيها العراق تحديات جسيمة وغير مسبوقة، سياسياً، اقتصادياً ومالياً، أمنياً وصحياً». وحذرت البيان أن "من شأن هذه المخاطر، إذا ما استمرت، الانزلاق بالعراق إلى حالة اللادولة والفوضى، لا سيما إذا ما تواصل التصعيد الأمني، مع توفر المؤشرات حول محاولة عناصر داعش الإرهابي استعادة قدرتهم على تهديد أمن الوطن والمواطن". وذكر أن هذه اللحظة التاريخية تستوجب التماسك الوطني ورصّ الصفوف حول مشروع وطني يرتكز إلى مرجعية الدولة ذات السيادة و القرار المستقل، ومنع تحول العراق إلى ساحة حرب للأخرين، والتركيز على استكمال وحماية النصر على الإرهاب". يشار إلى قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة شنت هجمات على عدة مواقع تابعة لهيئة الحشد الشعبي ردا على هجوم صاروخي استهدف أول أمس الأربعاء قاعدة التاجي التي ينتشر فيها جنود من التحالف ما أدى لمقتل جنديين امريكيين وبريطاني.

د ب ا
الجمعة 13 مارس 2020