نظرية يابانية تربط السعادة بالإجابة عن هذه الأسئلة!




هل سمعت بمصطلح "الإيكغاي"؟ أنه مفهوم فلسفي ياباني يعتبر مفتاح الحياة السعيدة في نظر اليابانيين. ولبلوغ ذلك كل ما عليك فعله هو الإجابة عن هذه الأسئلة الأربعة.


هل تريد أن تعيش حياة طويلة وسعيدة ومرضية؟ اليابانيون لديهم مفهومهم الخاص لهذا الغرض. يطلق عليه الإيكغاي ( Ikigai)، وهو مفهوم ياباني يعني "سبب وجودك" أو "هدفك في الحياة". في الفلسفة اليابانية، عادة ما تستخدم كلمة الإيكغاي للإشارة إلى مصدر القيمة في حياة الإنسان أو الشيء التي يجعل حياة الإنسان جديرة بالعيش، حسب موسوعة ويكيبيديا. 

ماذا يحتاج العالم منك أو ماذا يمكنك أن تعطي العالم؟
ما الذي يمكنك دفعه أو تقديمه للوصول إلى ما تريد؟
وفق هذا المفهوم الياباني، فإن مشاعر القلق والتوتر تنبع من عدم معرفتنا بماذا نملك حقا، وما هو الشيء الذي نستطيع تقديمه لأحبائنا. إن معرفة هذا الأمر في جلسة صراحة مع أنفسنا، سيمكننا من سبر أغوار أنفسنا وأيضا سيمكننا من معرفة ماهية الشيء الذي يمكن دفعه بالمقابل، وترتيب أولوياتنا في الحياة.
ويرى أستاذ علم الانسان جوردون ماثيوز في الجامعة الصينية في هونغ كونغ أن النظرية اليابانية هدفها سبر طبيعة الإنسان الداخلية وتوجيهه من أجل التطور الخاص به. ولا يربط اليابانيون هذه النظرية بالعمل بالضرورة، بل هي من أجل تطبيقها في مجال الحياة اليومية أيضا، واختبار نمط معيشتهم. ويوضح الأستاذ الجامعي للموقع الألماني إن هذه النظرية تقوم على مبدأين أساسين هما:
"Itaikkan وتعني الانتماء إلى مجموعة.
"Jiko تطور حياتك الخاصة
ومن خلال الاعتمادا على هذه العوامل، وتطبيقها في الحياة والعمل من الممكن فهم ما هو الشيء الذي تنتمي له فعلا وتستطيع التضحية من أجله؟ وما هي قدرتك على تطوير نفسك، وفعل ما تريد فعه بإتقان.
حاول أن  تجد في حياتك ما هو مهم بالنسبة لك وما يجعلك سعيدا، من أجل تقييم أفضل لنفسك، والتركيز على ذاتك دون المقارنة مع زملائك، بحيث تعيش طويلا وبقناعة!

دويتشه فيله
الاحد 26 يوليوز 2020