نقل رئيس الوزراء الإسرائيلي الاسبق اولمرت إلى المستشفى





تل ابيب - ذكرت متحدثة باسم مصلحة السجون الإسرائيلية أن ايهود اولمرت، أول رئيس وزراء سابق فى تاريخ اسرائيل يقبع وراء القضبان، نقل إلى المستشفى اليوم بعد فحص طبي.


 
واشتكى اولمرت / البالغ من العمر 71 عاما/ الذي يجب أن يقضى 27 شهرا وراء القبضان بسبب الفساد، من ألم في الصدر، وفقا لتقارير وسائل إعلام إسرائيلية.
ولم تعلق المتحدثة باسم ادارة السجون هانا هيربست على أسباب دخول المستشفى.
وتأتي هذه الأنباء عن الحالة الصحية لرئيس الوزراء الأسبق في الوقت الذي ينتظر فيه قرارا قضائيا متوقعا الخميس حول ما اذا كان سوف يتم مدة محكوميته .
وقد تأخر القرار، الذى كان من المفترض ان يأتى فى وقت سابق، بعد أن داهمت الشرطة دار النشر التى تخطط لنشر مذكراته.
وقال مكتب المدعى العام الإسرائيلى، فى بيان، إن الشرطة تحقق فى ما إذا كان اولمرت قد تطرق إلى معلومات حساسة عن الأمن القومى فى مذكراته المقبلة ، التى كتبها فى السجن وفقا لما ذكرته صحيفة يديعوت احرونوت" الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني .
وكان أولمرت، الذي شغل منصب رئيس الوزراء من عام 2006 إلى عام 2009، قد دخل سجن ماسياهو إلى الجنوب الشرقي من تل أبيب في شباط / فبرايرعام 2016 على خلفية تلقيه رشوة وعرقلة سير العدالة.

د ب ا
الثلاثاء 20 يونيو 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan