وزراء الصحة العرب يدعون لاجتماع استثنائي لمكافحة كورونا




القاهرة – دعا مجلس وزراء الصحة العرب اليوم الخميس لاجتماع استثنائي لبحث جهود التصدي لفيروس كورونا المتحور الجديد.

وبحث وزراء ووزيرات الصحة العرب في اجتماع الدورة العادية 53 لمجلس وزراء الصحة العرب برئاسة البحرين بمقر جامعة الدول العربية تنسيق الجهود العربية للتصدي لفيروس كورونا والإجراءات والتدابير الوقائية التي تتخذها الدول للحد من انتشار هذا الوباء الفيروسى، وتعزيز العمل العربي المشترك المبنى على منهجية واضحة في التعامل مع هذا المرض وتطبيق الإجراءات والتدابير الوقائية التى من شانها تقليل نسب الإصابة".


وطالب المجتمعون بالأخذ في الاعتبار ما أصدرته منظمة الصحة العالمية من إرشادات ودلائل علمية للتعامل مع هذا الفيروس على المستوى العالمي وعلى مستوى الدول حيث تم تصنيف التهديد بهذا الفيروس مرتفعا جدا على مستوى الصين ومرتفعا على المستوى الدولي والإقليمي.
واعرب المجتمعون عن تقديرهم للجهود التي تقوم بها الصين في مواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا ، مؤكدين دعمهم لهذه الجهود وثقتهم بقدرة الصين حكومةً وشعبا على تجاوز هذه المحنة، ونجاحها في اتخاذ الإجراءات الداعمة للجهود الدولية لمنع انتشار هذا الفيروس.
وقرر المجلس الدعوة لعقد اجتماع طارئ استثنائي على مستوى الخبراء لدى وزارات الصحة العربية، لمراجعة خطط الاستعداد والترصد وتبادل الخبرات، وذلك خلال الأسبوع الثاني من شهر آذار/ مارس المقبل بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.
وأكد المجلس ضرورة تعزيز التواصل بين الدول العربية الأعضاء وتبادل المعلومات والتنسيق المستمر بين الهيئات الصحية والقطاعات ذات العلاقة في الدول العربية .
ودعا المجلس إلى تبادل الخطط الاحترازية التي وضعتها الدول العربية لمجابهة هذا المرض والاستفادة من خبرات الدول وتجاربها ، مطالبا بالتعاون بين الدول العربية لتنفيذ إجراءات مشتركة لمنع انتقال الفيروس إلى الدول العربية.
وشدد المجلس على ضرورة الاستفادة القصوى من تفعيل نظم ونهج تقييم المخاطر على مستوى الدول العربية ، داعيا إلى دعم الدول المتأثرة بالفيروس عند رصد حالات في الدول العربية.
وأكدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان المصرية رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب أن الحكومة المصرية اتخذت إجراءات وقائية واحترازية مشددة للتصدي لانتشار فيروس "كورونا".
وأعربت الدكتورة هالة زايد ، أمام الجلسة الافتتاحية للدورة الثالثة والخمسين لمجلس وزراء الصحة العرب الذي انطلق اليوم ، عن استعداد الحكومة المصرية للتعاون مع الدول العربية والإفريقية لمنع انتشار وباء فيروس كورونا ، مشيرة إلى مصر لديها تعاون مع الصين في المجال الصحي.
وقدم سفير الصين في مصر "ليو لي جينج" الشكر لمصر وعدد من الدول العربية لدعمها المقدر للصين في مواجهة الفيروس ، مؤكدا أن هذا الفيروس يشكل تحدياً مشتركا للعالم.
وقال السفير لي جينج، في كلمته بالاجتماع ، إن الوضع يشهد تحسنا مستمرا، فخلال الأيام القليلة الماضية زاد عدد المتعافين إلى 32 ألفاً ونسبة الوفاة هي 5ر3 بالمئة من المصابين و وهي نتائج إيجابية مشجعة .
وأكد أن الصين ستحارب الفيروس من خلال التعاون مع الدول العربية ومع المجتمع الدولي بلا أي هوادة.

د ب ا
الخميس 27 فبراير 2020