وزير العدل : السلطات توقف 18على خلفية هجوم إزمير الإرهابي



إزمير (تركيا) - ذكر وزير العدل التركي أن عدد الموقوفين من قبل السلطات التركية، على خلفية الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس الخميس في مدينة إزمير غربي البلاد، وصل إلى 18 شخصًا.


 
وأضاف الوزير أنه: "جرى تحديد هوية الإرهابيين الذين نفذوا الهجمة، لكننا لن نعلن عن أية معلومات حول هوياتهم في الوقت الراهن".

وفقًا للمعلومات التي حصلت عليها وكالة أنباء الأناضول ، اليوم الجمعة، فأن قوات الأمن التركية تمكنت من تحديد صلات بين 18 مشتبهًا ومنفذي عملية أمس الإرهابية.

وأضافت المعلومات أن فريقًا تابعًا لفرع مكافحة الإرهاب، داهم صباح اليوم أماكن إقامة المشتبهين، وألقى القبض عليهم.

وبالإضافة إلى ذلك، أمر مكتب المدعي العام في إزمير، بإطلاق سراح شخصين اعتقلا في وقت سابق أمس، على خلفية الاشباه بعلاقتها بالعملية الإرهابية.

واستهدف انفجار صغير نقطة تفتيش للشرطة أمام القصر العدلي في إزمير في وقت سابق أمس، تبعه اشتباكات بين الشرطة والمهاجمين أسفر عن مقتل اثنين من المهاجمين ومقتل شرطي، وموظف في القصر العدلي (مقر المحاكم بالمدينة).

وتواصل قوات الأمن التركية، البحث عن إرهابي ثالث فار.

وقال والي إزمير، أرول أي يلدز، للأناضول، إن المؤشرات الأولية تدل على أن حزب العمال الكردستاني "بي كيه كيه" المحظور يقف وراء الهجوم الإرهابي.

د ب ا
الجمعة 6 يناير 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات