البطلة الأولمبية لورا فليسيل وزيرة للرياضة في حكومة ماكرون الأولى



ضمت الحكومة الفرنسية الجديدة، الأولى في عهد الرئيس إيمانويل ماكرون والتي أعلن عنها الأربعاء، البطلة الأولمبية في المبارزة لورا فليسيل كوزيرة للرياضة. فمن هي فليسيل ومن هم الرياضيون الفرنسيون السابقون الذين تولوا هذا المنصب؟


لورا فليسيل
لورا فليسيل
برزت عدة وجوه من المجتمع المدني في حكومة رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيلبيب، بينها لورا فليسيل البطلة الأولمبية في رياضة المبارزة والتي عينت وزيرة للرياضة.

لورا فليسيل، المتحدرة من إقليم ما وراء البحار غوادلوب في جزر الكاريبي، برزت في ألعاب أتلانتا الأولمبية عام 1996 حينما أحرزت ذهبيتين في سلاح سيف المبارزة. وحصدت بعدها ثلاث ميداليات أولمبية في دورات لاحقة فضلا عن العديد من الميداليات في البطولة العالمية. واختتمت مسيرتها الرياضية في ألعاب لندن عام 2012 وفي عمرها 40 عاما.

وفليسيل ليست الرياضية الأولى التي تعين في وزارة الرياضة. سبقتها عدة شخصيات، أولها المتسلق موريس هيرزوغ الذي كان من ضمن أول مجموعة تبلغ قمة أنابورنا في جبال الهيمالايا في النيبال، والذي أصبح وزيار للرياضة في 1963.

وفي ثمانينيات القرن الماضي، تم تعيين المتزلج على الجليد ألان كالما ثم عداء السرعة روجي بامبوك، المولود كما لورا فليسيل في مدينة بوانتابيتر في غوادلوب، في هذا المنصب. وفي التسعينيات تم تنصيب البطل الأولمبي في 110 أمتار حواجز عام 1976 غي دروت في وزارة الرياضة. ومنذ بداية القرن 21، تقلد هذا المنصب كل من البطل الأولمبي في المبارزة جان فرانسوا لامور ومدرب الروغبي برنار لابورت وبطل الجودو دافيد دوييه.

فرانس 24
الجمعة 19 ماي 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث