الحزبان البارزان في إسرائيل يعدلان اتفاق الائتلاف






تل أبيب - قام الحزبان المتنافسان اللذان اتحدا لتشكيل حكومة وحدة وطنية في إسرائيل بعد ثلاث عمليات انتخابية غير حاسمة، بتعديل اتفاق الائتلاف في أعقاب جلسة استماع بمحكمة، وفقا لتقارير إعلامية.
وستوقف الاتفاقية الجديدة اقتراحا سابقا يسمح بتعين كبار المسؤولين لفترات ثلاثة أشهر فقط، على عكس الحد الأدنى القياسي لستة أشهر.


كما تم حذف بند في الاتفاقية، والذي بموجبه لا يمكن سن قوانين جديدة باستثناء القوانين المتعلقة بانتشار فيروس كورونا. وتردد أن النسخة الجديدة تنص على أنه ينبغي إعطاء الأولوية للقوانين المتعلقة بفيروس كورونا.
وعقدت أعلى محكمة في إسرائيل جلسات استماع يومي الأحد والاثنين بشأن التماسات ضد اتفاق الائتلاف، الذي تم إبرامه بين زعيم حزب الليكود بنيامين نتنياهو وزعيم حزب أزرق أبيض بيني جانتس.
وانتقدت المحكمة جزءا من اتفاق الائتلاف الذي سمح للوزراء بالتنحي ومنح أعضاء آخرين من حزبهم الفرصة لتولي المنصب الذي تم إخلاؤه.
وكان التركيز الرئيسي للشكاوى القانونية ضد صفقة الائتلاف هو ترتيب تولى نتنياهو وجانتس رئاسة الوزراء بالتناوب. وتركزت شكاوى أخرى على محاكمة نتنياهو المقبلة بتهم فساد، وما إذا كان يمكن أن يكون رئيسا للوزراء بينما يواجه مثل هذه الاتهامات.

د ب ا
الثلاثاء 5 ماي 2020