الكاتبة ليدي سالفار تفوز بجائزة "غونكور" الأدبية عن روايتها "لا تبكي"



فازت الكاتبة الفرنسية ليدي سالفار الأربعاء بجائزة "غونكور" الأدبية العريقة عن روايتها "لا تبكي". وحصد دافيد فونكينوش من جهته جائزة "رونودوا" عن روايته "شارلوت".


حازت الكاتبة الفرنسية ذات الأصل الإسباني ليدي سالفار اليوم الأربعاء على واحدة من أعرق الجوائز الأدبية في فرنسا، جائزة "غونكور" وذلك عن روايتها "لا تبكي" والتي تتحدث فيها عن أحداث الحرب الأهلية في إسبانيا.

وخلافا للتوقعات السابقة، تمكنت سالفار من حصد الجائزة الأدبية عن كتابها الذي نشرته دار "دي سوي" مفوتة بذلك الفرصة على الكاتب الجزائري كمال داوود الذي شارك بروايته "مورسولت تحقيق مضاد".

وصدر للكاتبة ليدي سالفار (66عاما) أيضا عشرين رواية كما سبق وفازت في 1997 بجائزة "نوفمبر" والتي حصدتها بفضل إصدارها الخامس "برفقة الأشباح".

ا ف ب - وكالات
الاربعاء 5 نونبر 2014


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan