كي لا يكون النص ضداً للعقل

18/08/2019 - توفيق السيف


الملكة إليزابيث تشيد بالتضامن المجتمعي عقب الهجمات الإرهابية





لندن أشادت ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، بالتضامن المجتمعي القوي عقب الهجمات الإرهابية التي وقعت في مانشستر ولندن.

وقالت الملكة في خطابها بمناسبة عيد الميلاد (الكريسماس)، الذي سجلته محطة "سكاي نيوز" في قصر بكنجهام بلندن والمقرر أن تبثه في وقت لاحق اليوم الاثنين، إن المدن واجهت الإرهاب بشخصية قوية.


 
يذكر أن بريطانيا تعرضت لخمس هجمات إرهابية خلال هذا العام، وقعت أربع منها في العاصمة لندن. وأسفرت تلك الهجمات عن مقتل 36 شخصا وإصابة المئات.
كما أعربت الملكة /91 عاما/ في خطابها عن احترامها لزوجها الأمير فيليب /96 عاما/، الذي تقاعد الصيف الماضي.
وقالت الملكة إنها ممتنة لفيليب على دعمه وروح الدعابة الفريدة لديه.
تجدر الإشارة إلى أن فيليب، دوق إدنبره، لا يزال يرافق الملكة في لقاءات رسمية لكن في حالات استثنائية. واحتفلت الملكة وزوجها في تشرين ثان/نوفمبر الماضي بعيد زواجهما السبعين.
وعلى الطاولة التي كانت تجلس عليها الملكة خلال تسجيل كلمتها وُضعت صور لها مع زوجها، إلى جانب صور لنجل حفيدها الأمير جورج /4 أعوام/ وشقيقته الأميرة تشارلوت /عامين/.
وتقضي الملكة والأمير فيليب عطلة عيد الميلاد (الكريسماس) في المعتاد في قصر ساندرينجهام. ومن المقرر أن يشارك الأمير هاري، النجل الأصغر لولي العهد الأمير تشارلز، وخطيبته الممثلة الأمريكية ميجان ماركل اليوم في قداس هناك.
وقد تم دعوة ماركل قبيل الكريسماس لحضور لقاء عائلي في قصر بكنجهام. ووصفت الصحف البريطانية هذا الأمر بأنه غير معتاد، لأنه لم يتم عقد القران بين ماركل وهاري بعد.

د ب ا
الثلاثاء 26 ديسمبر 2017