برلمان تايوان يوافق على مشروع قانون بشأن زواج المثليين



تايبيه – وافق برلمان تايوان، صباح اليوم الجمعة، على مشروع قانون بشأن زواج المثليين، لتصبح بذلك هذه الجزيرة، الأولى في آسيا التي تقنن ذلك الزواج.


و قد كان زواج المثليين غير قانوني في تايوان قبل هذا اليوم . ولكن، في 24 أيار/مايو 2017، حكمت المحكمة الدستورية أن من حق الشركاء المثليين الزواج بموجب الدستور، وأن لدى اليوان التشريعي سنتان لتعديل قوانين الزواج بما يتماشى مع الدستور. إذا لم يتم ذلك، سيتمكن الأزواج المثليون من تسجيل اتحاداتهم كزواج ويتم معاملتهم على هذا النحو بموجب القانون. ووفقاً "للتفسير القضائي لليوان رقم 748"، إذا لم يتم ذلك، فسيكون الأزواج المثليون قادرين على تسجيل اتحادهم كزواج وأن تعامل اتحاداتهم على هذا النحو بموجب القانون. في الوقت الحالي، تسمح عدد من الولايات القضائية، بما في ذلك المدن التسع الكبرى وتسع مقاطعات أخرى وهو ما يغطي 94% من سكان البلاد ، للشركاء المثليين بالتسجيل كشركاء، على الرغم من أن الحقوق التي توفرها مثل هذه التسجيلات أقل من الزواج. في أعقاب حكم المحكمة الدستورية، توقف التقدم في تنفيذ القانون بسبب تقاعس الحكومة ومعارضة قوية من قبل المحافظين والمسيحيين و في نوفمبر 2018، صوت الناخبون التايوانيون ضد تغيير القانون المدني للسماح بزواج المثليين. غير أن الحكومة أكدت أن الحكم سيصبح نافذاً بغض النظر عن نتائج الاستفتاء، وذلك بوضع قانون منفصل لتشريع زواج المثليين بدلاً من تعديل القانون المدني. في 21 فبراير 2019، وافقت الحكومة (اليوان التنفيذي) مشروع قانون، بعنوان "قانون تنفيذ تفسير اليوان القضائي رقم 748"، والذي صدر في اليوم السابق , يعتبر مشروع القانون أساسًا لتشريع المثليين وارسل إلى البرلمان التايواني (اليوان التشريعي) للمراجعة السريعة بهدف تمريره قبل 24 مايو 2019 ويمنح القانون للأزواج المثليين تقريبًا كل الحقوق الممنوحة للأزواج المغايرين بموجب القانون المدني، ولكنها ستسمح فقط للأزواج المثليين بتبني الأطفال البيولوجيين لبعضهم البعض. تعتبر تايوان أول بلد في آسيا ينشئ مشروع قانون لزواج المثليين.

د ب ا
الجمعة 17 ماي 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث