برلين تعتزم إعادة المهاجرين الذين يتم إنقاذهم في البحر المتوسط إلى أفريقيا




برلين - يعتزم وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير ترحيل المهاجرين الذين يتم إنقاذهم في البحر المتوسط بشكل مباشر إلى أفريقيا.


 
وأكدت متحدثة باسم وزارة الداخلية الاتحادية ذلك لصحيفة "فيلت أم زونتاج" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد، وقالت: "إن عدم توافر آفاق للوصول إلى الساحل الأوروبي يمكن أن يكون سببا في إعراض المهاجرين عن بدء الرحلة الخطيرة من الأساس والمخاطرة بحياتهم وبالتكاليف المالية العالية".

وأشارت إلى أن هذا الاقتراح ينطوي على أمل أن يتحقق المهاجرون من أن العبور إلى إيطاليا يعد أمرا عديم الجدوى.

وبحسب الاقتراح، من المقرر أن يتم نقل المهاجرين الذين يبحرون من ليبيا في البحر إلى دولة أفريقية أخرى مثل تونس أو مصر. ويمكنهم هناك تقديم طلب اللجوء إلى أوروبا.

وبحسب وزارة الداخلية الاتحادية، لا تزال هناك خطط ومحادثات مباشرة على مستوى أوروبي بشأن هذا الاقتراح.

وأكدت الوزارة أن الالتزام بالإجراءات الدستورية والامتثال لاتفاقية حقوق الإنسان سيكونان "شرطين لا غنى عنهما" من أجل تنفيذ تلك الخطط المستقبلية.

وبحسب المنظمة الدولية للهجرة، لقى 4220 شخصا حتفهم هذا العام خلال محاولة عبور البحر المتوسط إلى أوروبا، ويزيد هذا العدد على ما تم رصده في الفترة الزمنية ذاتها من العام الماضي بنحو 725 شخصا.

د ب ا
الاحد 6 نونبر 2016


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات