تعيين فريق عمل جديد في مجلة نسائية للفاتيكان بعد استقالة إدارتها



روما - بعد استقالة إدارتها ، عينت مجلة "دون تشيزا موندو" النسائية التابعة للفاتيكان فريق عمل جديد.


وأفاد الفاتيكان اليوم الثلاثاء بأن هيئة التحرير الجديدة للمجلة تشمل 14 امرأة ، وسوف تتولى تنسيق عملها الصحفية الإيطالية ريتا بينسي. وينبغي إصدار المجلة في أيار/مايو ، ولكن لم يتضح بعد ما سيحدث بعد ذلك. وكانت مؤسسة المجلة لوسيتا سكارافيا قد أعلنت استقالتها منذ شهر في خطاب مفتوح للبابا فرنسيس . وكان السبب الذي تم إعلانه هو "مناخ من عدم الثقة" و"السيطرة المباشرة" من جانب الرجال. يشار إلى أن دون تشيزا موندو هي جزء من صحيفة الفاتيكان "لوسيرفاتوري رومانو" ، وأنها قامت بتغطية لقضية التحرش الجنسي بالراهبات. وكتبت بينسي إنها والمحررين حصلوا على تأكيد بـ"الحرية الكاملة" ، مضيفة أنها أولا وأخيرا صحفية ، وترغب في منح النساء صوت في الكنيسة. وواجه البابا فرنسيس انتقادا متزايدا لعدم كفاية ما اتخذته الكنيسة من إجراءات إزاء التحرش بالأطفال والاعتداء على راهبات من جانب القساوسة.

د ب ا
الثلاثاء 30 أبريل 2019