تقرير أممي: الحرب الأهلية في سورية تهدد 290 موقعا ثقافيا



دمشق- أفاد تقرير للأمم المتحدة بأن ما يقرب من 300 موقع ثقافي في سورية بعضها فريد من نوعه باتت مهددة بسبب الحرب الأهلية الدائرة في سورية منذ نحو أربعة أعوام.


 

جاء ذلك في تقرير نشر اليوم الثلاثاء لمعهد الأمم المتحدة للبحث والتدريب (يونيتار).

وذكر يونيتار أن بعضا من بين المعالم الآثرية المتضررة من الحرب الأهلية مواقع مدرجة على قائمة اليونسكو للتراث الثقافي العالمي مثل قلب مدينة حلب التي يبلغ عمرها سبعة الآف سنة وقلعة الحصن بمحافظة حمص والتي تعود إلى عصر الحروب الصليبية.

واستند اليونيتار في تقريره إلى تحليل صور بالأقمار الصناعية لـ18 منطقة في سورية وحدد المعهد 290 معلما.

ورصد التقرير تعرض 128 معلما من هذه المعالم لدمار تراوح بين الشديد إلى الدمار التام فيما أشار التقرير إلى أضرار طفيفة حدثت لـ85 معلما آخر فيما لم يتمكن المعهد من التعرف بشكل واضح على حدوث أضرار لـ77 معلما.

وأفادت بيانات الأمم المتحدة بأن القصف بالقنابل وأعمال السلب والنهب كانت في طليعة الأسباب المؤدية إلى الأضرار التي حاقت بالمباني التاريخية في سورية.

وتابع المعهد أن إسلاميين استغلوا قلعة الحصن البالغ عمرها 1000 عام كملجئ لهم حتى تمكن الجيش السوري النظامي من استعادتها بعد قصف استمر على مدار فترة طويلة.

يذكر أن كتلا مختلفة للمعارضة السورية بالإضافة إلى مجموعات إسلامية تقاتل منذ مطلع 2011 القوات النظامية السورية.

د ب ا
الثلاثاء 23 ديسمبر 2014


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan