"زيجات مصلحة" وراء توقف أداء عمدة "كالابريا" الايطاليه



رياتشي – أكدت محافظة ريجّو كالابريا (جنوب) قرارها تعليق مهام رئيس بلدية رياتشي دومينيكو لوكانو.


وكان العمدة لوكانو قد اتهم بـ”تنظيم (زيجات مصلحة) بين مواطنين من رياتشي ونساء أجنبيات”، وذلك “بهدف تفضيل استمرار أقامة هذه الأخيرات بصورة غير شرعية على التراب الإيطالي”.

وعلمت وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، الأربعاء أن “الحكم الذي صدر عن حاكم مقاطعة ريجّو كالابريا ميشيل دي باري، يأتي بعد قرار أصدرته محكمة المراجعة أمس، ألغيت بموجبه الإقامة الجبرية بحق لوكانو، بينما حظرت عليه الإقامة في مسكن رئيس البلدية”.

هذا وقد أخضُع دومينيكو لوكانو للإقامة الجبرية في 2 تشرين الأول/أكتوبر، في إطار عملية (كسينيا) التي نفذتها قوات الشرطة المالية، موجهة إليه تهمة تسهيل الهجرة غير القانونية والاحتيال في مجال منح تراخيص خدمة جمع النفايات.

آكي
الخميس 18 أكتوبر 2018