عائلة فليني تبيع حقوق "لا دولشي فيتا"



روما - وافقت أسرة المخرج الإيطالي فديريكو فليني على اعادة إنتاج فيلمه (لا دولشي فيتا) بعد مرور 55عاما على الفيلم الأصلي.


أرشيفية لفليني (يمين) مع الممثل ماستروياني
أرشيفية لفليني (يمين) مع الممثل ماستروياني
وقالت شركة إيه.إم.بي.آي بيكتشرز - التي تتخذ من روما مقرا - في بيان إنها وقعت اتفاقا لإعادة إنتاج ما اسموه "إحياء" لفيلم (لادولشي فيتا) الذي صور بالأبيض والأسود وقام ببطولته مارسيلو ماستروياني وآنيتا إكبيرغ وأنوك آيمي.

وقال مالكا الشركة أندريا إيرفولينو ومونيكا باكاردي "نحلم بقصة معاصرة في كل شيئ وفي الوقت ذاته تجارية وبديعة وجديرة بالجوائز تماما مثل الأصلية". وأضافا أنه لم تتخذ أي قرارات بعد بشأن اختيار الممثلين أوالمخرج.

وتناول (لا دولشي فيتا) مغامرات صحفي أدى دوره ماستروياني في مدينة فيا فينيتو في رحلة للبحث عن معنى لحياته. وقالت فرانشيسكا فليني ابنة شقيق فليني في بيان "تلقينا اتصالات وعروضا لا تحصى وطلبنا أن توضع كل الأمور التفصيلية في الاعتبار".

ولم تكشف عن أي تفاصيل مالية.

اكي - سكاي نيوز عربية
الثلاثاء 14 يوليوز 2015


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan