فرنسا توجه اتهامات إلى زعيم حركة إيتا الانفصالية



باريس - ذكرت وسائل إعلام فرنسية أن زعيم حركة إيتا الانفصالية الأسبانية اتهم في فرنسا بالانضمام إلى عضوية منظمة إرهابية.


ويحتجز ميكيل إيراستورثا أرتولا، الذي تم إلقاء القبض عليه يوم السبت في جنوب غربي فرنسا بالقرب من الحدود مع أسبانيا، انتظارا لمحاكمته، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن مصادر قضائية.

ويعتقد أن إيراستورثا أرتولا 41/ عاما/ أصبح زعيما لإيتا في أيلول/سبتمبر 2015 بعد أن تم إلقاء القبض على قياديين بارزين آخرين.

وانخرطت إيتا خلال الفترة من 1968 حتى 2010 في حملة دموية لإقامة دولة مستقلة في إقليم الباسك في شمال أسبانيا وجنوب فرنسا، مما أسفر عن مقتل أكثر من 800 شخص.

وأعلنت إيتا نهاية صراعها المسلح في 2011 ولم تنفذ أي هجمات منذ ذلك الحين.

د ب ا
الخميس 10 نونبر 2016


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات