فيديو الطفل السوري "البطل" مفبرك ومن إنجاز مخرج نرويجي



ماليتا - كشف المخرج النرويجي لارس كليفبيرغ أن فيديو الطفل السوري "البطل" الذي ينقذ طفلة من رصاص القناصة، والذي شاهده أكثر من ستة ملايين شخص على الإنترنت، أنه مفبرك وكان من إنجازه "لإثارة نقاش حول الأطفال في مناطق النزاع".


 

أوردت "البي بي سي" أن تسجيل فيديو يبدو فيه طفل سوري وهو ينقذ طفلة من رصاص القناصة وشاهده الملايين على الإنترنت، مفبرك وصوره فريق نرويجي.

وقام المخرج النرويجي لارس كليفبيرغ بتصوير التسجيل الذي نشر على يوتيوب الاثنين بعنوان "طفل سوري بطل"، في أيار/مايو في مالطا مع فريق من الممثلين المحترفين.

وصرح المخرج (34 عاما) لـ"بي بي سي الجمعة أنه أراد إثارة نقاش حول الأطفال في مناطق النزاع.

وقال كليفبيرغ "إذا استطعت تصوير فيلم يبدو أنه حقيقي فإن الناس سيتقاسمونه وسيثير لديهم رد فعل".

وفي التسجيل يبدو طفل وهو يتحدى رصاص القناصة ثم يبدو وكأنه يصاب بينما يهرع لمساعدة طفلة مختبئة وراء سيارة مشتعلة في مكان يبدو أنه في سوريا.

وحقق التسجيل، وهو بتمويل معهد الفيلم النروجي نجاحا كبيرا، بعد نشره على يويتوب وتويتر. وحتى صباح السبت تمت مشاهدته أكثر من ستة ملايين مرة، لكن تم التشكيك بصدقيته.

وأضافت "بي بي سي" أن منتجي التسجيل لم يخفوا في طلب التمويل الذي تقدموا به أنهم يعتزمون عرضه على الإنترنت دون التوضيح بأنه ليس حقيقيا.

وبدا النزاع في سوريا قبل أربعة أعوام تقريبا وأوقع أكثر من 195 ألف ضحية.

 


ا ف ب
السبت 15 نونبر 2014


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan