محامون سود في بريطانيا يتحدثون عن العنصرية ويتعهدون بالتغيير




لندن – أفصح محامون سود في بريطانيا عن تجاربهم في العمل داخل نظام العدالة في المملكة المتحدة، وسط تعهدات من جانب المحامين بمواجهة العنصرية التاريخية في مهنتهم.


 ونقلت اليوم السبت وكالة بلومبرج للأنباء عن روي أبيا، من شركة المحاماة "كليفورد تشانس": " كمحامي أسود من أقلية عرقية، فأنت لست بعيدا عن التذكر بأن الشركة والصناعة (ككل) ليست مصممة لارتقاء أشخاص مثلك إلى القمة".
 وأضاف: "يأتي التذكير بذلك في عدة أشكل مثل فحص تصريح الأمن الخاص بك مرتين عند دخول العمل، أو أن تتم دعوتك إلى تدريب على كيف تبدو القيادة، لكنك لا ترى أيا من المتحدثين يشبهك".
وكانت شركة أبيا واحدة من 17 شركة وعدت يوم الاثنين باتخاذ إجراءات لتعزيز التنوع داخل تلك الشركات والالتزام بفتح محادثات عن العرق والعنصرية بين الزملاء.
ومن شأن تلك الخطوة تمكين المحامين من الأقليات العرقية الصعود لمناصب إدارية عليا.

د ب ا
السبت 11 يوليوز 2020