محكمة سويدية تدين شخصا في قضية اغتصاب وقعت قبل 24 عاما



ستوكهولم - أدانت محكمة سويدية اليوم الثلاثاء شخصا في قضية اغتصاب وقعت قبل 24 عاما وحكمت عليه بالسجن ست سنوات، وذلك بعد الاستعانة بحمض نووي تم الحصول عليه من مكان الجريمة.


ونفى المدان /58 عاما/ هذه الاتهامات. وأدانت محكمة جوتنبرج المحلية الشخص بالاعتداء على السيدة، التي كانت في الثامنة من عمرها وقت وقوع الجريمة. ووقع الحادث عندما كانت الفتاة تستقل الدراجة من المدرسة إلى منزلها بالقرب من بيلدال جنوب جوتنبرج. ولطالما ظل يُنظر للقضية على أنها غير قابلة للحل. وكان من المقرر أن تسقط بالتقادم في أيلول/سبتمبر 2020. وتم تحقيق تقدم في القضية بموجب تشريع دخل حيز التنفيذ في كانون ثان/يناير يتيح للشرطة إجراء ما يسمى "بالبحث العائلي" في قاعدة البيانات الوطنية للحمض النووي، والتي تحتوي على ملفات للمدانين والمشتبه بهم. ووفقا للمحكمة، فإن قريبا للمدان كان موجودا على قاعدة البيانات، ووجدت الشرطة أن هناك نحو 20 آخرين لديهم ملفات تعريف حمض نووي متقاربة، ومن بينهم المدعَى عليه. وتواصلت الشرطة مع الرجل وتركت مذكرة في منزله، ذكرت له فيها أنها بحاجة لعينة جديدة من الحمض النووي لاستبعاده نهائيا من القضية. إلا أنه لم يتصل بالشرطة، التي قامت لاحقا بإلقاء القبض عليه. وتم إجراء المزيد من الاختبارات على مستوى أعلى. ولم يتضح على الفور ما إذا كان المدان سيستأنف على الحكم أم لا.

د ب ا
الثلاثاء 21 ماي 2019


           

حوادث ومحاكم