ناسا نجحت في إطلاق مسبارها الخارق نحو الشمس





نجحت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"، اليوم الأحد، في إطلاق مسبار" باركر سولار بروب " إطلاقه أمس السبت، لكن تم تأجيله لأسباب تقنية



وأقلع المسبار من قاعدة "كيب كانافيرال" في فلوريدا، وسيكون أول مركبة من صنع الإنسان تلامس هالة الشمس. وسيمر المسبار في هذه الهالة 24 مرة على بعد حوالي 6.2 مليون كيلومتر من سطح الشمس، خلال مهمته التي تستمر سبع سنوات.
وأرجأت "ناسا" إطلاق مسبار "باركر سولار بروب" أمس السبت، بسبب مشكلة تقنية حدثت في اللحظة الأخيرة.
ومن المقرر أن يتجه المسبار، الذي يصل وزنه حوالي 700 كيلوغرام، نحو الشمس ليدخل لأول مرة إلى الغلاف المحيط بها.
وقالت الوكالة إن المسبار محمي بطبقة قوية من الكربون يصل سمكها إلى 12 سنتيمترا تجعله يتحمل درجات من الحرارة والإشعاع لم يتحملها مسبار فضائي من قبل.

موقع ناسا - وكالات
الاحد 12 غشت 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث