وقف 67 شرطيا في ولاية ألمانية عن العمل بسبب المخدرات والتطرف




ميونخ - أوقفت السلطات الألمانية 67 شرطيا عن العمل في ولاية بافاريا الألمانية.


وجاء في رد وزارة الداخلية الألمانية على طلب إحاطة من الكتلة البرلمانية للحزب الديمقراطي الحر أن سبب الوقف اتهامات تتعلق بحيازة المخدرات وحيازة مواد إباحية عن الأطفال والانتماء إلى ما يسمى بحركة "مواطني الإمبراطورية الألمانية" اليمينية المتطرفة. وإذا تم إيقاف شرطي، يمكن منعه من "القيام بأعمال رسمية" وفقًا للمادة 39 من قانون الخدمة المدنية في حال وجود حالة اشتباه واحدة على الأقل ضده. ومع ذلك، يمكن أيضا عزل الشرطي من الخدمة مؤقتا وفقا للمادة 39 من قانون التأديب البافاري. وقد يتم فصل الشرطي بعد ذلك ليفقد صفته الوظيفية أو معاشه الرسمي. وبحسب بيانات الوزارة، وُجهت اتهامات في 25 حالة، وصدر أمر جزائي ضد سبعة من رجال الشرطة.

د ب ا
الاثنين 27 أبريل 2020