عيون المقالات

ثورات في زمن الكورونا

27/01/2021 - فارس خشان

في أحضان لافروف

27/01/2021 - عمر قدور

المقبول والمرفوض في علاقة مصر بقطر

23/01/2021 - محمد ابو الفضل

خيوط التنوير الرمادية

23/01/2021 - عبد الرحمن شلقم

التحدي الأعظم لبايدن: الصين

22/01/2021 - سوسن الأبطح

هُزم ترمب... هل انتصرت الترامبية؟

19/01/2021 - ممدوح المهيني


آخر تقرير طبي :مايكل جاكسون مات مقتولا بيد طبيبه




واشنطن - نشرت هيئة الطب الشرعي في لوس أنجلوس تقريرها عن تشريح جثة مغني البوب الأمريكي الشهير مايكل جاكسون، ومفاده أن جاكسون مات مقتولا. يأتي ذلك مع توجيه الاتهام رسميا إلى كونراد موراي، الطبيب المشرف على علاج جاكسون، بمسؤوليته عن وفاة الأخير


مايكل جاكسون
مايكل جاكسون
فقد وجه مكتب الإدعاء العام الأمريكي بولاية لوس أنجلوس، تهمة القتل الخطأ رسميا لموراي. واكدت مصادر الادعاء ومحامي الطبيب موراي، إن الأخير سيسلم نفسه لاحقا للسلطات لمتابعة إجراءات الاتهام، والمثول أمام المحكمة لجلسة استماع تمهيدية.

وأفادت "سي ان ان" أن تقرير الطب الشرعي حول وفاة جاكسون جاء في 51 صفحة، احتوت على كافة التفاصيل التي خلصت إليها التحقيقات في أغسطس الماضي، وخلصت إلى أن الوفاة نجمت عن "التسمم بجرعة زائدة من المهدئات".

وجاء في تقرير صادر عن دائرة الشرطة في لوس أنجلوس، حول الساعات الأخيرة قبل وفاة جاكسون، أن الأخير قضى قبل وفاته في 25 يونيو 2009، ليلة من أصعب أيام حياته لم يتمكن فيها من النوم لولا جرعات من عدة أدوية، ما أدى إلى وفاته.

وبناء على الشهادات التي شملها التقرير فإن جاكسون ليلة وفاته لم يستطع النوم على الإطلاق، خصوصا وأنه كان يعاني من الأرق، وهو ما دأب على علاجه طبيبه موراي منذ شهر مايو العام الماضي.

وذكر موراي في شهادته أن جاكسون كان قلقا للغاية حول إعادة إحياء نجوميته في الجولة الغنائية التي كان ينوي القيام بها قبيل وفاته. وأضاف أنه كان يحقن جاكسون بـ50 مليغراما من مسكن بروبوفول، المخفف بمخدر اليدوكائين، عبر تقطيره في وريده كل ليلة ليعالج حالة الأرق الشديد التي كانت تنتابه

وكالات - نوفوستي
الجمعة 12 فبراير 2010