الاف من رجال الشرطة يشيعون جنازة زميلهم الذي قتل في هجوم ويستمنستر




لندن - اصطف آلاف من رجال الشرطة في شوارع العاصمة البريطانية لندن اليوم الاثنين من أجل تشييع جنازة زميلهم كيث بالمر الذي قتل في هجوم ويستمنستر قبل ثلاثة أسابيع.


 
كان رجل الشرطة البالغ من العمر 48 عاما ، وهو أب لطفل ، لقي حتفه طعنا على يد الجاني خالد مسعود أمام البرلمان في 22 آذار /مارس الماضي.

واحتشد حوالي خمسة آلاف رجل شرطة من أنحاء بريطانيا حيث شاهدوا العربة التي تحمل نعش بالمر وهي تمر عبر وسط لندن متوجهة إلى كاتدرائية ساوثوارك.

ولم يكن بالمر مسلحا أثناء حراسته لمدخل البرلمان عندما قام خالد مسعود52/ عاما/ بطعنه .

يذكر أن الشرطة أطلقت الرصاص على مسعود فأردته قتيلا أثناء الهجوم.

وقبل مهاجمة بالمر قاد مسعود سيارة متعمدا دهس المشاة حيث قتل أربعة أشخاص وأصاب حوالي 40 آخرين.

د ب ا
الاثنين 10 أبريل 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan