البنتاغون يحتفل اعترافا بإسهامات المثليين في الامن القومي



واشنطن - من المقرر أن تستضيف وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، اليوم الاثنين، احتفالا للاعتراف بإسهامات المدنيين والعسكريين من المثليات والمثليين ومزدوجي الميول الجنسية والمتحولين جنسيا، في الأمن القومي.

وتنظم رابطة المثليين المعنية بشؤون العاملين والتابعة لوزارة الدفاع الامريكية، الاحتفالية السنوية السابعة للمثليين.


 

ويشار إلى أن مسيرة فخر المثليين تقام في شهر حزيران/يونيو من كل عام، خلال "شهر الفخر الوطني". ومن المقرر توزيع جوائز خاصة بالقيادة المدنية والعسكرية أثناء الحدث.
ويشار إلى أن الحفل هذا العام، سيكون هو الأول منذ أن أعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب، عن سياسة جديدة تحظر خدمة معظم المتحوّلين جنسيا في الجيش الأمريكي.
ووضع الإعلان الذي تم الكشف عنه في آذار/مارس الماضي، سياسة جديدة قال البيت الأبيض إنه تم تطويرها من خلال دراسة مكثفة قام بها كبار القادة العسكريين والمدنيين، ومن بينهم محاربين قدامى.
وتمنع السياسة الجديدة الأشخاص المتحولين جنسيا الذين تم تشخيصهم بالإصابة بالاختلال الجنسي، من دخول الجيش، ولكن العسكريين الذين يتم تشخيصهم بعد الانضمام للجيش، قد يظلوا فيه إذا لم يتطلب الامر تغيير جنسهم.
وقد تم الإعلان عن السياسة الجديدة بعد أن توصل وزير الدفاع جيمس ماتيس، و وزيرة الأمن الداخلي الأمريكية كيرستين نيلسن، إلى أن الأشخاص الذين يعانون من خلل في الجنس، "يمثلون خطرا كبيرا بالنسبة للفعالية والقوة العسكرية".
ويشار إلى أن موضوع الفكرة الرئيسية لاحتفال اليوم الاثنين، هو "الشجاعة الشخصية".
وقالت رابطة المثليين إن الأحداث المشابهة لحفل اليوم الاثنين، تعتبر "حاسمة لضمان استمرار رؤية المثليين، في الوقت الذي نواصل فيه العمل نحو تحقيق المزيد من المساواة في مكان العمل."

د ب ا
الاثنين 11 يونيو 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan