الشرطة الإسرائيلية تستجوب نتنياهو بشأن صفقة غواصات ألمانية



تل أبيب - أعلن متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية اليوم الثلاثاء، عن استجواب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بشأن صفقة شراء غواصات ألمانية.

وأوضح المتحدث أن نتنياهو استغرق عدة ساعات في الإدلاء بأقواله.


 
يذكر أن نتنياهو ليس مشتبها به إلى الآن في هذه القضية، لكنه تعرض لضغوط بسبب تحقيقات تتعلق بالفساد جرت مع مقربين منه.
ويواجه نتنياهو اتهاما بإبرام الصفقة ضد إرادة الجيش ووزارة الدفاع.
من جانبه، قال متحدث باسم نتنياهو إن رئيس الحكومة الإسرائيلية أدلى " بأقوال صريحة"، مشيرا إلى أنه "تحدث باستفاضة عن الاعتبارات المهنية التي قادته إلى قرارات شراء الغواصات والطرادات من أجل أمن دولة إسرائيل".
وتابع أن نتنياهو استغل الفرصة " من أجل شرح الصورة بالكامل ودحض الادعاءات الخاطئة لساسة وآخرين".
كانت الحكومة الألمانية مهدت الطريق في تشرين أول/أكتوبر من العام الماضي، لبيع ثلاث غواصات من إنتاج شركة تيسن كروب إلى إسرائيل.
وأوضحت ألمانيا أنها دعمت توريد الثلاث غواصات بكلفة 5ر1 مليار يورو بسبب شعورها بالمسؤولية على نحو خاص تجاه أمن دولة إسرائيل.
وحسب تقارير إعلامية، فإنه ينبغي إستجلاء كل نقاط الاشتباه في القضية قبل التوريد، وكانت إسرائيل أبرمت في 2015، عقدا لشراء أربعة طرادات.
 
وإضافة إلى قضية الغواصات، يخضع نتنياهو للتحقيق في قضية فساد تتعلق بشركة اتصالات ،تعرف بالقضية 4000"، وقضية تلقي هدايا ثمينة مقابل امتيازات، وتعرف بـ "القضية 1000".
كما ويواجه نتنياهو اتهامات أخرى في قضية معروفة بـ"القضية 2000" وتتعلق باتصالات تمت بين نتنياهو وناشر صحيفة للتأثير على سوق الإعلام.
ويؤكد نتنياهو أن كافة اتهامات الفساد الموجهة له لا أساس لها وأن "الشعب يدرك أن هناك حملة إعلامية واضحة" للإطاحة بحكومته.

د ب ا
الثلاثاء 12 يونيو 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث