سي آي ايه توصلت إلى أن ابن سلمان أمر بقتل خاشقجي

17/11/2018 - واشنطن بوست - وكالات - الاناضول



النظام يمهل جيش الاسلام الغوطة الشرقية 72 ساعة للمغادرة





القاهرة - أفادت الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون السورية اليوم الجمعة أن الحكومة أمهلت مقاتلي "جيش الإسلام"، السوري المعارض، الذين لا يزالون في بلدة دوما في الغوطة الشرقية، 72 ساعة لمغادرة المنطقة.

وفقا للهيئة، قد بدأت الـ72 ساعة من ليل الأربعاء.


 
يذكر أن الجماعة تجري محادثات مع وسطاء روسيين طوال الأيام القليلة الماضية.
من جانبه قال القيادي البارز في جيش الاسلام، محمد علوش، قال أمس الخميس لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "نحن نفاوض على البقاء أو الخروج بحل وسط ... لا نريد أن نهجر أرضنا، وفي نفس الوقت نحن منفتحون سياسيا ... نحن أبناء البلد وأبناء المنطقة ... نحن موجودون بها قبل أي تدخل روسي أو إيراني".
مشيرا إلى أن "الاتفاق لم يبرم بعد مع الجانب الروسي".
حتى الآن، عقدت "حركة أحرار الشام" و"فيلق الرحمن"، صفقات مع الجانب الروسي حيث تم نقلهم وأسرهم إلى مناطق في إدلب.
وأتاحت عمليات الإجلاء التي جرت خلال الأسبوع الماضي لقوات الرئيس السوري بشار الأسد تعزيز قبضتها على الغوطة الشرقية، على أطراف العاصمة السورية دمشق، التي كانت هدفاً للقصف الشديد خلال الأسابيع الأخيرة.

د ب ا
الجمعة 30 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan