من أين يبدأ الحل في لبنان؟

07/07/2020 - نديم قطيش


تقنية جديدة لطباعة نقود تتيح للمستخدم اكتشاف الأوراق المزيفة






سان فرانسيسكو - طورت شركة أمريكية تقنية جديدة في مجال طباعة أوراق النقد تتيح للمستخدم العادي اكتشاف الأموال المزيفة بسهولة.

وتشير الدراسات إلى أنه أثناء تداول أوراق النقد في التعاملات اليومية، فإن الشخص العادي ينظر لورقة النقود في يده لفترة لا تزيد بأي حال من الأحوال عن ثانية واحدة.


ونجحت الشركة الأمريكية التي تحمل اسم "كراين كارنسي" في طباعة أوراق نقد تحتوي على عدسة متناهية الصغر داخلها، وتقوم هذه العدسة بالتركيز على أيقونة أو رسم معين على وجه ورقة النقد، بحيث يبدو كصورة مجسمة بل ويتحرك أثناء تعامل المستخدم بهذه العملة.
وأفاد الموقع الإلكتروني "تيك إكسبلور" المتخصص في التكنولوجيا أن الشركة قامت بالفعل بطباعة العديد من العملات التي تتميز بخاصية الصورة المجسمة، من بينها عملات في أوزبكستان وجزيرة أروبا في البحر الكاريبي.
ويجري تداول هذه النوعية من العملات بالفعل منذ أكثر من عام في تلك البلدان، وأثبتت الدراسات أن هذه الخاصية الأمنية الجديدة تحظى بثقة المستخدم من ناحية الاطمئنان إلى سلامة العملة.
وتعقيبا على هذه التقنية الجديدة، نقل موقع "تيك إكسبلور" عن الباحثة جين ريموند المتخصصة في مجال الإدراك البصري بجامعة برمنجهام البريطانية قولها: "معظم الناس يثقون في العملات التي يتداولونها، وعادة ما يتعاملون بها في عجالة، وكثيرا ما تكون ظروف الإضاءة سيئة أيضا، وبالتالي من السهل ألا يتعرفوا على أوراق النقد المزيفة".
وأضافت: "الخواص الأمنية الجديدة تعطي المستخدم مؤشرات سهلة وواضحة لتحديد ما إذا كانت الورقة مزيفة أو سليمة، ومن السهل التعرف على هذه المؤشرات في مختلف ظروف الإضاءة".

د ب ا
الاحد 31 ماي 2020