صحفي نرويجي صور فيلماً عن جبهة النصرة: يختلفون عن داعش



الصحفي النرويجي بول ريستايل حصل على فرصة تصوير فيلم لم تحصل من قبل مع إحدى أكبر المجموعات الجهادية في سوريا ونقل قصصهم.


قضى ريستايل أسابيع مع مقاتلي جبهة النصرة، وخاصة الذين يفجرون أنفسهم. أخذ كاميرا وصورهم بينما كانوا يجهزون لموتهم، ثم صنع فيلماً وثائقياً مما صور.

"المجموعة السورية المرتبطة بالقاعدة كانت على مستوى آخر من الثقافة، لم أشعر بعدم الأمان معهم. لم تكن هناك أي مشاكل."

"الموت لا يعني شيئاً بالنسبة لهم، يتحدثون عنه ببساطة وكأنه عمل يفعلونه كل يوم."
"عندما تتكلم عن عمليات التفجير، عليك أن تتذكر أنهم لا يستخدمون شاحنات التفجير هذه ضد المدنيين، هم ليسوا مثل داعش، فهم يستخدموها ضد الجيش السوري."

"خوارج ومتطرفون، هذا ما يقولوه عن داعش، ولا تروقهم الدولة الإسلامية، وهم يصدمون بأفعال مثل العبودية، أي عندما استعبد داعش الفتيات الأيزيديات. هناك فرق كبير بين هذه المجموعة والدولة الإسلامية."

سي ان ان العربية
الاثنين 8 غشت 2016


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan