مشهد المهد .. في الفاتيكان هذا العام نحت من الرمال



روما - ذكر الفاتيكان اليوم السبت أن مشهد عيد ميلاد السيد المسيح (مشهد المهد) هذا العام بساحة القديس بطرس سيكون نحتا ضخما على الرمال.


وتنقل شاحنات كميات ضخمة من الرمال عبر إيطاليا، من بلدة جيسولو السياحية، القريبة من فينيسيا إلى روما، من أجل مشهد المهد. وأضاف الفاتيكان أن أربعة فنانين من الولايات المتحدة وروسيا وجمهورية التشيك وهولندا يعتزمون نحت التماثيل حول الطفل يسوع في مذود من 700 طن من الرمال. ويتم اليوم إقامة هرم حول مسلة الفاتيكان التي توجد وسط الساحة، والتي من المتوقع أن يبدأ النحاتون العمل أسفلها الاسبوع المقبل. ومن المقرر أن يقدم البابا فرنسيس "مشهد المهد" في السابع من كانون أول/ديسمبر المقبل، بعدها تُضاء شجرة عيد الميلاد التقليدية بالساحة. وتأتي الشجرة هذا العام من منطقة "فريولي فينيتسيا جوليا" الايطالية التي تضررت بشدة من العواصف في الاسابيع الاخيرة.

د ب ا
السبت 17 نونبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan