ميركل تبدي رد فعل متحفظ إزاء"محور للراغبين"بمكافحة الهجرة





برلين - أبدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل رد فعل متحفظ إزاء مطلب نظيرها النمساوي زباستيان كورتس بشأن تشكيل "محور للراغبين" في مكافحة الهجرة غير الشرعية الوافدة إلى أوروبا.


 
وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت اليوم الأربعاء في برلين ردا على استفسار إنه لا يعلم شيئا حتى الآن عن هذا المقترح، موضحا في المقابل أن المستشارة تعول على إيجاد حل أوروبي مشترك في سياسة اللجوء، مشيرا إلى حرصها على أن يراعي هذا الحل المصالح الأوروبية مع الحفاظ على حرية التنقل داخل منطقة الانتقال الحر (شينجن).
وكان المستشار النمساوي ذكر أن هناك ضرورة لتشكيل "محور للراغبين" في مكافحة الهجرة غير الشرعية الوافدة إلى أوروبا.
وقال كورتس اليوم الأربعاء في برلين على هامش لقائه وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر إنه يرى في وزير الداخلية الألماني شريكا مهما في هذا الأمر.
وأكد كورتس وزيهوفر على ضرورة حماية الحدود الخارجية الأوروبية على نحو أفضل بصورة جوهرية.
وشدد كورتس في ذلك على ضرورة تدعيم وكالة حماية الحدود الأوروبية "فرونتكس".
وأشار زيهوفر وكورتس إلى أن هناك طريقا بديلا عبر ألبانيا يسلكه اللاجئون حاليا إلى شمال أوروبا.
وعن ذلك قال كورتس إنه يتعين التصرف هنا على نحو مبكر بخلاف ما حدث عام 2015،مضيفا أنه يريد أن يدعم الحكومة الألبانية في مواجهة الهجرة غير الشرعية.
تجدر الإشارة إلى أن كورتس ألتقى ميركل أمس الثلاثاء.
ومن جانبه، أشار زيهوفر إلى اتفاق وزراء داخلية إيطاليا والنمسا وألمانيا على التعاون على نحو مكثف بصورة أكبر في مكافحة الهجرة غير الشرعية.
وفي سياق متصل، تعهد زيهوفر بدعم النمسا في خططها لتحسين حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، موضحا أنه في حال نجاح الأمر قد لا يكون هناك ضرورة للحماية على الحدود الداخلية.
يشار إلى أن النمسا سوف تتولى في الأول من تموز/يوليو القادم رئاسة مجلس الاتحاد الأوروبي.
وأحجم زيهوفر عن التصريح بأي شيء عن الخلاف القائم داخل الاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بشأن رفض دخول لاجئين قبل عبورهم الحدود الألمانية، إلا أنه أشار إلى أنه يعتزم التوصل لاتفاق خلال الأسبوع الجاري.
وأوضح زيهوفر أنه كان قد ألغى منذ فترة طويلة حضوره لقمة الاندماج التي دعت ميركل لعقدها اليوم الأربعاء.
وسوف يتم تمثيل زيهوفر في القمة من جانب وكيل الوزارة للشؤون البرلمانية.

د ب ا
الاربعاء 13 يونيو 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث