أكراد يرفعون دعاوى ضد شركات فرنسية زودت صدام بالكيماوي





حلبجة (العراق) - أكد مصدر من مدينة حلبجة بإقليم كردستان، اليوم الجمعة، بأن عددأ من ضحايا السلاح الكيمياوي رفعوا دعاوي قضائية ضد شركات فرنسية، متهمين إياها بمساعدة نظام الرئيس الراحل صدام حسين في صنع السلاح الكيمياوي.


 
يذكر أن نظام صدام قد استخدم السلاح الكيمياوي ضد المناطق الكردية خلال عامي 1987 و1988 في مناطق عدة لكن أوسعها كان في مدينة حلبجة حيث راح ضحيتها حوالي خمسة الأف قتيل وإصابة حوالي عشرة الاف آخرين.
وقال لقمان هورامي، رئيس جمعية ضحايا الاسلحة الكيمياوية في حلبجة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن "عددا من عوائل الضحايا والمصابين رفعوا دعاو قضائية ضد الشركات الفرنسية بتهمة مساعدتها نظام صدام في صنع الاسلحة الكيمياوية"، موضحا "إنهم ارفقوا دعاواهم ببعض الوثائق الثبوتية".
وعن الأنباء التي تواردت عن رفع دعوى مماثلة ضد شركات ألمانية، قال هورامي "لم ترفع هكذا دعوة لحد اللحظة، ولكن لا يعرف فيما إذا هناك وثائق حول ذلك عند بعض الضحايا والجمعيات الانسانية التي تهتم بضحايا الأسلحة الكيمياوية".

د ب ا
الجمعة 16 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan