اقحام عرائس عالم سمسم في "جرائم قتل الزمن السعيد"

19/08/2018 - ليليانا مارتينيث سكاربيلليني

أنا متأهّبة للمعركة… دائماً

19/08/2018 - ديانا مقلد




إصابة عنصري أمن لبنانيي باشتباكات بمخيم عين الحلوة في صيدا





بيروت - أصيب عنصران من الأمن اللبناني جراء الاشتباكات المستمرة في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في مدينة صيدا جنوب لبنان.


 وذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية اليوم الأربعاء أن عنصرين من الأمن اللبناني أصيبا بجروح صباح اليوم بالرصاص الطائش في سراي صيدا الحكومي، نتيجة الاشتباكات في مخيم عين الحلوة، وقد نقلا الى إلى أحد مستشفيات المنطقة للعلاج .
وأضافت الوكالة أن الاشتباكات في مخيم عين الحلوة ، التي تدور بين القوة الفلسطينية المشتركة وحركة "فتح" من جهة، ومجموعتي بلال العرقوب وبلال بدر المتشددتين من جهة أخرى ، تسببت أيضا بإصابة عنصرين من حركة "فتح".
وحسب الوكالة ، تصاعدت حدة الاشتباكات صباحاً في المخيم بعد توتر أمني ليلا على الرغم من التوصل الى مبادرة جديدة لوقف إطلاق النار في المخيم والتي نتجت عن لقاء قيادتي فتح وحماس في سفارة بيروت أمس الثلاثاء.
وطبقا للوكالة ، استمر التوتر طوال الليل حيث كان يسمع بين الحين والآخر دوي انفجارات قوية ناجمة عن إطلاق القذائف الصاروخية وقنابل يدوية ورشقات نارية متفرقة بالإضافة إلى رصاص القنص المتقطع بالشارع الفوقاني ومحور حي الصحون، وحي الطيري، ومفرق سوق الخضار .
وتكثفت الاتصالات والمساعي اللبنانية الفلسطينية، بحسب الوكالة" بالتوازي مع الخروقات من أجل تثبيت وقف اطلاق النار".
وأسفرت الاشتباكات منذ اندلاعها في المخيم يوم الخميس الماضي عن سقوط أربعة قتلى و24 جريحا، حتى مساء أمس الثلاثاء، إضافة إلى تضرر العديد من المنازل والممتلكات والبنى التحتية، وتهجير سكان الأحياء التي دارت فيها الاشتباكات والأحياء القريبة منها.

د ب ا
الاربعاء 23 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث