اباء وابناء وراء مؤامرة سيدني الإرهابية





سيدني - ذكرت تقارير إخبارية استرالية اليوم الاثنين أن الأشخاص الأربعة الذين اعتقلتهم قوات الأمن في مدينة سيدنى بسبب مؤامرة إرهابية لتفجير طائرة ركاب هم والدان وابناهما.


 
ولاتزال الشرطة تستجوب الرجال الأربعة في مقر شرطة سيدنى بعد اعتقالهم خلال مداهمات على منازلهم مساء السبت.
وذكرت صحيفة "سيدنى مورنينج هيرالد" اليوم الاثنين إنه تم العثور على قنبلة محلية الصنع في شرفة منزل داخل المدينة والتي كان من المحتمل أن يتم وضعها على متن رحلة ركاب تقلع من سيدني إلى إحدى مدن الشرق الاوسط.
وقال رئيس الوزراء الاسترالي مالكوم تيرنبول يوم الاحد إن المداهمات أحبطت مؤامرة لمهاجمة طائرة ركاب، بينما قالت الشرطة إنها عثرت على "قنبلة يدوية الصنع" أثناء مداهماتها التي شملت خمسة منازل.

د ب ا
الاثنين 31 يوليوز 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات