احباط عمليات إرهابية ضد حافلات نقل المدنيين من الغوطة



موسكو -أعلن وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو أن العسكريين الروس حالوا دون تنفيذ عمليات إرهابية، كانت تستهدف حافلات نقل المدنيين من الغوطة الشرقية، مؤكدا نزع وإبطال مفعول 48 حزاما ناسفا.


 
وقال وزير الدفاع الروسي -خلال لقائه مع المبعوث الأممي ستافان دي ميستورا في موسكو اليوم الخميس: "نتلقى كل يوم معلومات من المدنيين، ووصلتنا قبل 4 أيام معلومة بشأن التحضير لعملية استفزازية بأحزمة ناسفة، كان سينفذها انتحاريون، في الحافلات، التي تقل النازحين، وتأكدنا للأسف من صحة هذه المعلومة".
وأضاف شويجو أن العسكريين الروس تمكنوا يوم الاثنين الماضي من مصادرة 7 أحزمة ناسفة، كما صادروا يوم الثلاثاء 32 حزاما ناسفا.
وتابع شويجو: "ليس صعبا أن نتصور ماكان سيحصل لو تمكن هؤلاء الانتحاريون من تفجير أنفسهم داخل حافلات تقل نساء وأطفالا".
وقال شويجو: "نعول على أنه خلال الأيام القريبة، على الأرجح يوم الأحد أو الإثنين، سنبدأ إعادة السكان الى منازلهم في الغوطة الشرقية، وستبدأ هناك الحياة الطبيعية وأعمال إعادة الإعمار"​​​.
من جانبه أعلن دي ميستورا، أن الأمم المتحدة ستبعث خبراء إلى دمشق للمساعدة في إعادة إعمار المدينة.
وأكد المبعوث الأممي أنه ناقش مع شويجو إمكانيات تنفيذ مخرجات مؤتمر سوتشي وتسوية المشاكل الإنسانية

د ب ا
الجمعة 30 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan