اكتشاف مستحاثة لقرد في أثيوبيا يعود عمرها إلى 8 ملايين سنة



أديس أبابا - أعلن فريق دولي يضم علماء يابانيين وإثيوبيين، اكتشاف مستحاثة للقرد يعود عمرها إلى 8 ملايين سنة؛ في منطقة "ميسو" بإقليم أورومو على بعد 170 كيلومترا عن العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.


وقال الباحث الأثيوبي "برهاني أسفاو"، أحد أعضاء الفريق، إن "الاكتشاف هو الأول من نوعه لمستحاثة يعود عمرها إلى 8 ملايين سنة، وهي تلقي الضوء على تاريخ الحلقة المفقودة في تطور القرد الأفريقي والإنسان، قبل 8 – 9 ملايين سنة".

وأضاف "أسفاو" أن "الأسنان التي عثر عليها (في المستحاثة) مع أضراس بحجم ضرس القرد، تخص جنسا بدائيا من القرد الشبيه بالإنسان، الذي كان يمشي منتصب القامة على قدمين".

وذكر أن "العديد من أنواع الثدييات من أفراس النهر والخنازير والخيول والقرود، آخذة في التطور شرقي أفريقيا، الأمر الذي يعزز الرأي القائل أن القرد الشبيه بالإنسان ظهر في أفريقيا منذ ما قبل ( 7- 10 ملايين سنة)".

وبحسب الباحثين فإن المنطقة التي تبعد نحو 170 كيلومترا شرقي "أديس أبابا" جنوب غربي إقليم عفار، تعد من أكثر المناطق التي عثر فيها على مستحاثات تعود لملايين السنين.

وكالة الأناضول
الجمعة 12 فبراير 2016


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan