البرلمان السوري يصوت اليوم على الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن




دمشق - يصوت مجلس الشعب السوري (البرلمان الموالي للرئيس بشار الأسد) اليوم الخميس على الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن على أيدي الدولة العثمانية خلال الحرب العالمية الأولى.
ونقلت صحيفة "الوطن" السورية عن أمين سر المجلس رامي صالح القول :"الاعتراف موجود سابقا، لكن كان من الأولى لمجلس الشعب تأطيره من خلال إصدار قرار بهذا الخصوص".


 
واعتبر صالح أن "هذه الخطوة هي استجابة لنبض الشارع السوري باعتبار أن كل السوريين يعترفون بهذه المجزرة".
ونقلت الصحيفة عن رئيس لجنة الشؤون العربية والخارجية والمغتربين بالمجلس النائب بطرس مرجانة القول :"لاشك بأن المجزرة حصلت بالتأكيد وحصلت من ورائها إبادة للشعب الأرمني والآشوريين والسريان على الحدود الشمالية لسورية ... وقد حان الوقت للاعتراف بهذه الإبادة".
ويتحدث المؤرخون عن مقتل ما يقرب من 5ر1 مليون شخص على أيدي القوات العثمانية.
تجدر الإشارة إلى أن تركيا، التي توصف بالوريث الشرعي للامبراطوية العثمانية، تعترف بما حدث للأرمن من "مأساة"، ولكنها تعتبرها نتيجة للاضطرابات التي صاحبت الحرب العالمية الأولى، وترفض الاعتراف بأنها "إبادة عرقية"، بما يتضمنه هذا من دفع تعويضات.
يأتي تصويت البرلمان السوري اليوم وسط تصاعد في التوترات بين القوات التركية والسورية في محافظة إدلب شرقي سورية.

د ب ا
الخميس 13 فبراير 2020