الوطنية للفقراء والوطن للأغنياء

18/08/2018 - د. فيصل القاسم

جديد هوليوود: ، مارك والبيرج يبحث عن سلسلة يقوم ببطولتها

18/08/2018 - ليليانا مارتينيث سكاربيلليني

أنوثتنا المخصيّة

18/08/2018 - رشا عمران

مجلة بريطانية تكشف سر مساندة المستبدين وتدليل الغرب للطغاة

18/08/2018 - ايكونومست البريطانية - ترجمة عربي بوست




البرلمان في فنزويلا يرفض نزع سلطاته من قبل الجمعية التأسيسية





كاراكاس – رفض البرلمان الفنزويلي الذي تسيطر عليه المعارضة اليوم السبت نزع سلطاته من جانب الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور بصورة قاطعة، في خطوة جديدة من خطوات تفاقم الصراع بين السلطات المختلفة في البلاد.


 
وفي جلسة خاصة عقدها البرلمان (الجمعية الوطنية) في فنزويلا قال نائب رئيسها فريدي جيفارا: "هذا البرلمان يؤكد على اختصاصه وكفاءته كمجلس تشريعي".
كانت الجمعية التأسيسية للدستور التي عينها الرئيس نيكولاس مادورو قررت يوم أمس الجمعة بمرسوم خاص نزع سلطات البرلمان وتولت مهامه.
وقالت صحيفة "إل ناسيونال" المحلية أن دبلوماسيين معتمدين من 19 دولة منها ألمانيا والنمسا حضروا الجلسة الخاصة للبرلمان.
يتهم مادورو بأنه يريد تحويل البلاد التي تمتلك أكبر احتياطي نفطي في العالم إلى نظام دكتاتوري تحت سلطانه.
كانت الجمعية التأسيسية شددت أمس في مرسومها على أن هذه الخطوة ضرورية "لحماية السلام واستقلال واستقرار الانظمة الاجتماعية والاقتصادية والمالية" في البلاد.
ويقف مادورو ، الذي تتراجع شعبيته ، على خلاف مع البرلمان منذ أن سيطرت عليه المعارضة وسعى بالفعل إلى تهميشه في العديد من المرات، وأدى ذلك إلى اتهامه بالديكتاتورية.
كانت المعارضة قاطعت الانتخابات التي دعا إليها مادورو الشهر الماضي من أجل اختيار أعضاء الجمعية الجديدة وشابتها اتهامات بالتزوير.
ومعظم أعضاء الجمعية التأسيسية الجديدة وعددهم 545 من الموالين لمادورو.
كانت العديد من دول العالم أعلنت قبل قرار الجمعية التأسيسية أنها لا تعترف بهذه الجمعية.

د ب ا
الاحد 20 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث