الجيش الألماني يعيد النظر في هيكل تدريباته بعد وفاة جندي خلالها



برلين – يعتزم الجيش الألماني (بوندسفير) إعادة النظر في هيكلية التدريبات التي يعدها لجنوده في جميع معسكراته بالبلاد، وذلك بعد وفاة جندي أثناء التدريبات في مدينة مونستر.


 وقالت متحدثة باسم وزارة الدفاع اليوم السبت لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ.): " سيعاد النظر في جميع التدريبات على جميع مستويات القوات المسلحة".
كانت مجلة "شبيجل أون لاين" ذكرت أن المفتش العام للجيش الألماني فولكر فيكر أصدر تعليمات بذلك لجميع المفتشين الفرعيين بالجيش.
وعلمت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ.) أن هذه التعليمات تقضي بأن يقوم المفتشون على الجيش بتقديم البيانات عن خطط التدريب التي يعتمدونها وطرق تنفيذها، للنظر فيها.
ومن المقرر أن تظهر نتائج الدراسة منتصف الشهر الجاري، مما يتيح للجنة الدفاع بالبرلمان الالماني (بوندستاج) مناقشة هذا الموضوع لاحقا.
نصت اتفاقية تشكيل الائتلاف بين الاتحاد المسيحي الديمقراطي والحزب الاشتراكي الديمقراطي على مراجعة هياكل التدريب بالجيش الألماني (بوندسفير) وتطويرها.
كان عدد من الطلاب الضباط تعرضوا لانهيار بدني خلال التدريب يوم التاسع عشر من تموز/ يوليو الماضي، وتوفي أحدهم إثر ذلك.
وألزم هؤلاء الطلاب أن يمشوا مسافة إضافية على أقدامهم بعد انتهاء التدريب تحت درجة حرارة وصلت إلى ما يقرب من 28 مئوية.
أثبتت الفحوص الطبية أن هؤلاء الطلاب أصيبوا بضربة شمس.
وقالت "شبيجل" اليوم السبت إن تقارير الأطباء في هامبورج ألقت باللائمة على المدربين المسؤولين في بلدة مونستر.
وأضافت التقارير ان ضربة الشمس التي أصابتهم كان يمكن تحاشيها لو أخذ المدربون واجب رعاية الطلاب تحت أيديهم ، مأخذ الجد.

د ب ا
السبت 3 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث