الحزب الحاكم بزيمبابوي يحث المعارضة على تقبل الخسارة بطريقة "لائقة"





هراري - فيما تنتظر زيمبابوي نتائج الانتخابات الرئاسية اليوم الخميس، حث حزب "زانو- الجبهة الوطنية" الحاكم، المعارضة على قبول هزيمة متوقعة بطريقة لائقة، ولكن الحزب قال أيضا إنه سوف يتنحى أيضا "في حال عدم فوزه غير المرجح".


وانتقد بول مانجوانا، المتحدث باسم حزب زانو ، في مؤتمر صحفي الحركة من أجل التغيير الديمقراطي المعارضة على المظاهرات العنيفة التي نظمتها احتجاجا على نتائج الانتخابات البرلمانية أمس الأربعاء التي شهدت نشر الجيش في الشوارع، واطلاق نار اسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص.
منحت النتائج البرلمانية فوزا هائلا للحزب الحاكم، ولكن لم يتم الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية بعد.
ولدى سؤال وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) ما إذا كان حزب زانو سينفذ وعده ويتنحى بسلام في حال فوز مرشح المعارضة نيلسون شاميسا، رد مانجوانا بالإيجاب.
وقال: "عندما تسيطر على أغلبية الثلثين بالبرلمان، فلا مجال أن تخسر الانتخابات الرئاسية"، رغم أنه تقنيا من الممكن. وأضاف: "في حال خسارتنا غير المحتملة، سوف نسمح لتشاميسا بتولي زمام الأمور".

د ب ا
الخميس 2 غشت 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث