الحكومة التركية تمتنع عن تلبية دعوة السفارة الألمانية للاحتفال بيوم الوحدة





أنقرة - امتنعت الحكومة التركية عن إرسال ممثلين رسميين لها لحضور الاحتفالات بمناسبة يوم الوحدة الألمانية في السفارة الألمانية بأنقرة رغم توجيه السفير الألماني مارتن إردمان شخصيا دعوات لأعضاء الحكومة.


 وقال إردمان في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على هامش الاحتفالات في السفارة اليوم الجمعة في أنقرة: "دعوت شخصيا كل عضو من أعضاء الحكومة، بما فيهم رئيس الوزراء".
وذكر إردمان أنه باستثناء نائب رئيس الوزراء محمد شيمشك ووزير النقل أحمد أرسلان لم يرسل أحد من أعضاء الحكومة السبعة وعشرين رفضا للدعوة.
تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين ألمانيا وتركيا متوترة منذ إصدار البرلمان الألماني (بوندستاج) قرار في حزيران/يونيو عام 2016 بتصنيف المجازر التي ارتكبت في حق الأرمن إبان الدولة العثمانية على أنها "إبادة جماعية".
وتدهورت العلاقات بين البلدين منذ ذلك الحين، خاصة مع اعتقال مواطنين ألمان في تركيا.
وقبل قرار البرلمان الألماني بشأن الأرمن، كان من المعتاد أن يمثل وزراء أتراك حكومتهم في الاحتفال باليوم الوطني الألماني في السفارة الألمانية.
وكان الممثل الرسمي للحكومة التركية في احتفالات يوم الوحدة الألمانية العام الماضي هو السفير التركي في برلين في ذلك الحين، علي كامل أيدين.
وقال إردمان: "كما نرى لم يأت ممثل بارز من الجانب التركي (للاحتفال) بيوم الوحدة الألمانية. يوجد بعض المسؤولين هنا، من الأركان العامة التركية على سبيل المثال ووزارة الخارجية ووزارات أخرى، لكن لا يوجد ممثل رسمي ليلقي كلمة ردا على خطابي الترحيبي كما هو معهود".
ورفض السفير استخلاص نتائج سياسية من هذا الموقف، وقال فقط: "نحيط علما بالأمر".
وتحتفل السفارة الألمانية في أنقرة اليوم لأسباب لوجستية بيوم الوحدة الألمانية، الذي كان يوافق يوم الثلاثاء الماضي.
ولم يتطرق إردمان في خطابه أمام نحو 700 شخص مدعو في السفارة إلى الأزمة الدبلوماسية بين أنقرة وبرلين، مؤكدا في المقابل مساندة أنقرة لألمانيا خلال عملية إعادة توحيد شطري البلاد، وقال: "سنظل ممتنين لدعم تركيا".
وألقى خطاب الرد رئيس شركة سيمنس الألمانية في تركيا، حسين جيليس، بناء على دعوة من إردمان.
وسبق ذلك إلقاء مشترك لجوقة من تلاميذ من المدرسة الألمانية ومدارس تركية في أنقرة للنشيد الوطني التركي والألماني.

د ب ا
الجمعة 6 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan