الرئيس اللبناني يجنس مجموعة من السوريين المقربين من النظام





بيروت - ضيحة جديدة للعهد الجديد تهز الشارع اللبناني، فقد استغل سياسيو العهد ضجة الانتخابات ليوقعوا خفية مرسوم تجنيس لأكثر من 400 أجنبي!


بعض المجنسين الجدد من انصار النظام
بعض المجنسين الجدد من انصار النظام
  ولكن ما وقع في عتمة الليل فضحه ضوء النهار فقد سرب إلى الاعلام أسماء اكثر من 60 شخص ممن شملهم المرسوم الذي وقع عليه رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير الداخلية دون تمريره على الأجهزة الامنية المختصة ليصار الى تدقيق الأسماء الواردة فيه!
علامات استفهام كثيرة تدور حول المعايير التي اعتدمها أصحاب العهد لتوزيع الجنسية، خاصة انهم من رافعي شعار “لا للتجنيس”.

اللائحة التي شملت اشخاصا من عدة جنسيات، في التدقيق بالأسماء المسربة، نجد بعض أسماء الشخصيات المقربة من نظام الاسد، فعلى سبيل المثال لا الحصر، تضم اللائحة اسم سامر فوز وهو أحد كبار رجال الأعمال السوريين ويعد من الدائرة الضيقة للرئيس بشار الأسد ويرتبط اسمه بشركات تابعة للنظام السوري أبرزها شركة أمان القابضة التي تتفرع منها شركات عدة ويعتب فوز الذراع الاقتصادي لبشار الأسد وشقيقه ماهر. كما ويتضمن المشروع أكثر من اسم تربطه علاقة بشركة أمان ك”خ.ز” وهو نائب رئيس مجلس ادارة الشركة.
عائلة الوزير السابق هاني مرتضى بما فيهم نجله مازن وهو يتولى شؤون مقام السيدة زينب كما يتولى تسلم التمويل الايراني للنظام السوري.
عبد القادر صبرا وهو رجل اعمال سوري تولى منصب رئيس غرفة الملاحة البحرية السورية وكانت ادارة الجمارك السورية حجزت قبل سنوات على امواله المنقولة وغير المنقولة لتورطه بقضايا تهريب.
– مفيد غازي كرامي أحد ممولي النظام في السويداء
– سامر يوسف مدير اذاعة شام اف ام الداعمة للنظام
– فاروق جود رئيس غرفة التجارة والصناعة في اللاذقية ويعتبر احد رجالات النظام.

موقع جنوبية
السبت 2 يونيو 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث