القبض على اثنين من مساعدي محامي ترامب بشأن قضية أوكرانيا



واشنطن – أعلن مكتب المدعي العام الأمريكي اليوم الخميس إلقاء القبض على اثنين من مساعدي رودي جولياني المحامي الخاص للرئيس دونالد ترامب ووجهت إليهما تهمة تقديم مساهمات غير مشروعة فيما يبدو أنه كان جزءا من مخطط للإطاحة بالسفير الأمريكي في كييف.


 
وكان ليف بارناس وإيجور فرومان على صلة سابقا بجهود جولياني في أوكرانيا لتشويه سمعة جو بايدن المنافس الديمقراطي لترامب في الانتخابات الرئاسية.
كما أن الرجلين مطلوبان للإدلاء بشهادتهما في الكونجرس في إطار تحقيق المساءلة لعزل ترامب بسبب جهود الرئيس لإجبار الحكومة الأوكرانية على التحقيق مع بادين ونجله هانتر.
وتم إلقاء القبض على بارناس وفرومان مساء يوم الأربعاء في مطار دالاس خارج واشنطن حيث كانا "على وشك الصعود على متن طائرة في رحلة دولية بتذاكر ذهاب وإياب"، حسبما قال جيفري بيرمان المدعي العام الأمريكي للمنطقة الجنوبية من نيويورك.
وقال بيرمان للصحفيين إن الرجلين "سعيا إلى الحصول على نفوذ سياسي ليس فقط لتعزيز مصالحهما المالية الخاصة، ولكن لتعزيز المصالح السياسية لمسؤول أجنبي واحد على الأقل، وهو مسؤول في الحكومة الأوكرانية سعى إلى إقالة السفير الأمريكي في أوكرانيا".
وأعطى الاثنان إلى جانب اثنين من المساعدين أموالا لحملة سياسية مجهولة حددتها وسائل إعلام أمريكية بأنها حملة لمشرع جمهوري.

د ب ا
الخميس 10 أكتوبر 2019