المانياتعتزم إعادة هيكلة الجيش في ظل الاضطرابات مع روسيا





برلين - تعتزم وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين إعادة هيكلة الجيش الألماني بحيث يركز بشكل أكبر مجددا على الدفاع الوطني ودفاع التحالف (حلف شمال الأطلسي "ناتو) في ظل الاضطرابات المتزايدة مع روسيا.


وزيرة الدفاع الالمانية
وزيرة الدفاع الالمانية
 
وجاء في مسودة وثيقة "مفهوم الجيش الألماني" التي حصلت وكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ) على نسخة منها، أنه من المقرر إنهاء التركيز السائد منذ أعوام طويلة على المهام الخارجية، وتكريس الاهتمام بدلا من ذلك "بشكل متكافئ" بالدفاع الوطني ودفاع التحالف (حلف الأطلسي).
يذكر أن صحيفة "زود دويتشه تسايتونج" الألمانية كانت قد ذكرت أنباء عن ذلك في عددها الصادر اليوم الجمعة.
وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية اليوم الجمعة، في برلين إن الأمر يتعلق باتخاذ رد فعل على سيناريوهات جديدة، مثل الهجمات الإلكترونية.
وأوضح أنه من المحتمل أن تصدر وزيرة الدفاع وثيقة مفهوم الجيش في حزيران/يونيو القادم.
وجاء في الوثيقة أنه لابد من إعداد الجيش الألماني لتأدية "إسهامه في تحقيق الأمن الوطني". وفي خطاب مرفق بالوثيقة، تم تعريف الدفاع الوطني ودفاع التحالف بأنها "المهمة الأكثر تطلبا ذات الحاجة الأعلى للحاق بالركب".
وبحسب تقرير الصحيفة الألمانية، فإنه من المحتمل أن يكون الجيش الألماني في مواجهة نفقات تقدر بمليارات؛ لأن الإهمال أدى إلى ضرورة إعادة بناء هياكل تم فقدان بعضها بالكامل.
يذكر أنه بعد سقوط الستار الحديدي ،انصب تركيز الجيش الألماني على مهام خارجية في كوسوفو مثلا أو في أفغانستان. ولكن منذ نشوب النزاع الأوكراني وضم شبه جزيرة القرم في عام 2014 تتزايد الاضطرابات بين حلف شمال الأطلسي وروسيا.
وتشعر دول البلطيق بصفة خاصة وهي لاتفيا وإستونيا وليتوانيا بالتهديد من قبل روسيا. ويستعد شركاء الحلف لإعادة التركيز في السياسة الأمنية الأوروبية على الدفاع الوطني ودفاع الحلف.
وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية اليوم أن الأمر يتعلق باقامة خطوط اتصال بين وحدات القوات في أوروبا وكذلك تحقيق النقل السريع لقوات ومعدات عسكرية ثقيلة في أوروبا.

د ب ا
الجمعة 4 ماي 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث