المانيا قلقة حيال زيادة أعداد طالبي اللجوء من جورجيا



بروكسل - أعرب وزير الداخلية الألمانية توماس دي ميزير عن قلقه تجاه زيادة أعداد طالبي اللجوء القادمين من جورجيا.

وقال اليوم الخميس على هامش اجتماع وزراء داخلية دول الاتحاد الأوروبي في بروكسل: "زيادة أعداد طالبي اللجوء من جورجيا مثيرة للقلق".


وزير الداخلية الالماني
وزير الداخلية الالماني
 
وتابع الوزير الاتحادي قائلا: "الحكومة الجورجية تقوم بكل شيء كي لا تستمر الأعداد في الزيادة"، ولكنه شدد على ضرورة التحدث مع دول أخرى ومع المفوضية الأوروبية بشأن التبعات المحتملة ، إذا استمرت الزيادة.
يشار إلى أنه منذ شهر آذار/مارس عام 2017، يحظى المواطنون المنحدرون من جورجيا بإمكانية السفر بدون تأشيرة إلى الاتحاد الأوروبي.
وكانت الحكومة المحلية لولاية شمال الراين-فيستفاليا طالبت في شهر شباط/فبراير الماضي بإلغاء الإعفاء من التأشيرة.
وبحسب تقارير إعلامية، أشار وزير الاندماج المحلي بالولاية الألمانية يواخيم شتامب في خطاب موجه لدي ميزير إلى زيادة عدد طلبات اللجوء لمواطنين جورجيين.
ومن جانبه قال وزير الداخلية السويدي مورجان جوهانسون اليوم الخميس إن عدد طالبي اللجوء من جورجيا تزايد خلال الأشهر الماضية بشكل واضح –ولم يتم منح أي شخص تقريبا اللجوء.
وأعرب عن استيائه من أن عصابات إجرامية ينحدر بعضها من جورجيا أتت إلى السويد، مشددا على ضرورة أن تتخذا الحكومة الجورجية إجراء في مواجهة ذلك.

د ب ا
الخميس 8 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث