في أصل التسمية وسببها

18/11/2018 - علي العميم



الولايات المتحدة تدرج "هيئة تحرير الشام" على لائحة الإرهاب



واشنطن


 

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها، أنها قامت بتعديل تسمية "جبهة النصرة"، وهي فرع تابع للقاعدة في سوريا، ويشمل "حركة التحرير (HTS) وغيرها من الأسماء المستعارة.
وأشارت إلى أنه تمت إضافة هذه الأسماء المستعارة إلى تصنيفات "جبهة النصرة" كمنظمة إرهابية أجنبية، (FTO) بموجب المادة 219 من قانون الهجرة والجنسية، وكإرهاب عالمي مخصص (SDGT) بموجب الأمر التنفيذي رقم 13224".

وأضاف البيان "أطلقت جبهة النصرة إنشاء نظام HTS كوسيلة لتعزيز موقعها في الانتفاضة السورية، ولتحقيق المزيد من أهدافها كقاعدة تابعة للقاعدة، منذ يناير 2017، واصلت المجموعة العمل من خلال HTS في السعي لتحقيق هذه الأهداف.

وأشار منسق مكافحة الإرهاب، السفير ناثان أ. سيل، إلى أن "تصنيف اليوم يخدم إخطارًا بأن الولايات المتحدة لا تنخدع بمحاولة هذه القاعدة التابعة لـ "القاعدة"، لإعادة تصنيف نفسها، ومهما كان الاسم الذي اختاره، فسوف نستمر في إنكاره الموارد التي تسعى إلى تعزيز قضيتها العنيفة ".

وأوضح أن إجراءات اليوم تخطر جمهور الولايات المتحدة، والمجتمع الدولي بأن HTS هو اسم مستعار لجبهة النصرة، وتسميات الإرهاب تعرض وتعزل المنظمات والأفراد، وتحرمهم من الوصول إلى النظام المالي الأمريكي.
وأضاف "علاوة على ذلك، يمكن أن تساعد التسميات أنشطة إنفاذ القانون التي تقوم بها الوكالات الأمريكية والحكومات الأخرى".


وتشكلت "هيئة تحرير الشام" التي يقودها "أبو محمد الجولاني" في 28 كانون الثاني 2017 من عدة مكونات عسكرية، إلا أن سلسلة انشقاقات وانتكاسات مرت بها الهيئة دفعت جل الفصائل للانشقاق عنها، وأعادتها للمربع الأول كـ "جبهة فتح الشام".


بلدي نيوز – وكالات
الخميس 31 ماي 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan